منوعسلايد رئيسي

لم يعد الموضوع مقتصرًا على الشباب.. مسن ثمانيني ينتحر من نافذة منزله بحلب!

استفاق أهالي حي المحافظة بمدينة حلب الخاضعة لسيطرة النظام السوري والميليشيات الرديفة له، اليوم الجمعة، على حادثة انتحار جديدة كان ضحيتها رجل ثمانيني.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل محمد، إنَّ الرجل المسن، 79 عامًا، ألقى نفسه من الطابق الرابع الذي يقطنه بأحد أبنية حي المحافظة، ما أدى لوفاته فور ارتطامه بالأرض.

ولفتت مراسلتنا إلى أنَّ الأنباء متضاربة حول سبب الانتحار، حيث أفاد بعض الأهالي بأنَّ الرجل كان يعاني من مرض نفسي ويتناول أدوية مضادة للاكتئاب بالفترة الأخيرة.

بينما أفاد آخرون بأنَّ الرجل كان يعاني من أحوال مادة ومعيشية صعبة للغاية دفعته للانتحار، كما استبعد الجميع أن يكون الموضوع جريمة قتل مدبرة، مؤكدين أنَّ الرجل المسن هو من ألقى نفسه من منزله.

اقرأ أيضاً : انتحار عنصر من شرطة النظام في حلب بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية

والجدير بالذكر أنَّ حلب المدينة تشهد بشكل متكرر حالات انتحار وجرائم قتل وغيرها، بسبب عدة عوامل أبرزها الآثار النفسية التي تركتها سنوات الحرب على أهالي المدينة، وسيطرة الميليشيات عليها وما يخلفه من انتشار الجرائم والتسلط على المدنيين وازدهار تجارتي الجنس والمخدرات.

اقرأ أيضاً : حلب تُسجّل حالتي انتحار شنقًا خلال 24 ساعة بسبب الفقر!!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق