الشأن السوريسلايد رئيسي

وسط تكتم النظام السوري.. فيروس “كورونا” يصيب عائلة كاملة بريف دمشق

أكدت شبكة “صوت العاصمة” المحلية، اليوم الثلاثاء، أن عائلة كاملة من جديدة عرطوز بريف دمشق، أصيبت بفيروس “كورونا” المستجد في البلاد.

وأوضحت الشبكة أن وحدات طبيّة تابعة لوزارة الصحة التابعة للنظام السوري، نفذّت خلال اليومين الماضيين، الحجر الصحي على عائلة كاملة من مدينة حرستا من آل (شلّة)، بعد أيام على دخولهم الأراضي السورية قادمين من لبنان، بشكل غير شرعي، بسبب إغلاق الحدود الرسمية بين البلدين.

وقالت إنَّ: “سيارات تتبع لوزارة الصحة وأخرى للهلال الأحمر، نقلت العائلة كاملة إلى الحجر الصحي، بعد تأكيد إصابة فتاة من العائلة بفيروس كورونا”.

وبحسب الشبكة فإن دوريات تابعة لقسم الشرطة المدنية في جديدة عرطوز، برفقة وحدات طبية تابعة لوزارة الصحة، نفذّت خلال اليومين الماضيين حملة استهدفت عدة منازل في البلدة، واقتادت 8 من قاطنيها إلى مراكز الحجر الصحي، بعد ورود أنباء عن إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

لافتةً إلى أن دوريات تابعة لقسم الشرطة، برفقة سيارة الإسعاف، اقتادت رجلاً من مهجري مدينة داريا وسيدتين من مناطق متفرقة، خلال الساعات الأخيرة، إلى مركز للحجر الصحي.

والجدير ذكره، أنّ وزارة صحة النظام السوري، أعلنت الأحد، عن أول حالة وفاة بفيروس كورونا في مناطقها وهي لسيدة توفيت بعد دخولها المستشفى، وتبين بعد إجراء الاختبار أنها كانت تحمل فيروس كورونا، مع عدم ذكر أي تفاصيل أخرى مثل مكان وفاة المصابة أو عمرها، فيما يتكتم النظام السوري إعلامياً على العدد الحقيقي للإصابات والوفيات بالفيروس.

اقرأ أيضًا: ترامب في اتصالٍ هاتفي بأردوغان يتحدث عن سوريا ويخطط لمكافحة فيروس كورونا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق