عدسة ستيبالشأن السوريسلايد رئيسي

شاهد|| حطّموا الصخور وبنوا ملعباً لكرة الطائرة.. هكذا تغلّب نازحو إدلب على ضنك العيش

عمل عدد من الشبان النازحين في بلدة كفرلوسين بريف إدلب الحدودي مع تركيا، على جمع بعض الأموال القليلة من ذويهم، بهدف إقتلاع بعض الصخور من الجبل المتاخم للقرية، لإنشاء ملعب صغير لكرة الطائرة.

وفي التفاصيل، أجرت وكالة ستيب لقاءً مع “أبو أحمد”، أحد نازحي مدينة قلعة المضيق في ريف حماة الغربي، والذي قال إنهم “يتمتعون ببعض الساعات المسائية باللعب بكرة الطائرة للترويح عن أنفسهم، ونسيان ألم النزوح والتشرد الذي حل بالشعب السوري كافة”.

وأضاف “أبو أحمد” أنّ “تهجيرهم من قراهم لم يثنيهم عن متابعة حياتهم اليومية، على أمل العودة في يوم من الأيام، حتى وإن طال الإنتظار”.

وأشار” أبو أحمد” إلى أنّ” التواجد في الملعب يكون في ساعات المساء، حيث أن العمال والموظفون يكونون قد أنهوا أعمالهم، ويشهد الملعب إقبالاً واسعاً”.

اقرأ أيضًا: أسابيع قليلة حولّت أكبر ملّاكي الأراضي الزراعية جنوب إدلب لعامل بناء بأجرة زهيدة.. هذه قصة عبدو

وتابع أنّ” المجيء إلى الملعب لايقتصر على الشبان فقط، إنما يقصده الشيوخ والأطفال مشجعين أقربائهم من اللاعبين”.

وفي خطوة مماثلة أنشات فعاليات مدنية، ملعب لكرة القدم بالقرب من بلدة قاح، تتسابق فيه بعض المخيمات ضمن فرق من اللاعبين إلى تصفيات نهائية يحصل فيها الفريق المتأهل على كأس من الحديد مطلي بلون ذهبي، في محاولة لإخراج الأهالي من أجواء الحرب والنزوح.

 

 


 

شاهدبالفيديو أغنية مصرية هادفة تشرح كيفية مواجهة الفيروس بطريقة ساخرة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق