الشأن السوريسلايد رئيسي

اشتباكات واستنفار لـ”قسد” بريف دير الزور الغربي.. ما علاقة كورونا وحظر التجوال

شهدت قرية الحصان الخاضعة لسيطرة ميليشيا “قسد” بريف دير الزور الغربي، اليوم الاثنين، حالة استنفار لعناصر “قسد” على خلفية اشتباكات مع أهالي القرية.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في دير الزور وريفها، عبد الرحمن الأحمد، إنَّ الاستنفار جاء على خلفية تبادل إطلاق نار بين عناصر “قسد” ومجموعة من أهالي القرية بعد اعتداء عناصر الميليشيا على أصحاب المحال التجارية بالضرب بعد مخالفتهم لقرار حظر التجوال.

وأكمل مراسلنا أنَّ الاشتباكات بين الطرفين تسببت بوقوع جريح من “قسد” وجريحين من أهالي القرية، لتعمل بعدها “قسد” على استقدام تعزيزات للقرية وتطويقها من كافة الحهات، وإغلاق جميع المداخل والمخارج من قبل القوات الخاصة التابعة لـ”قسد“.

وفي سياق الحديث عن ريف ديرالزور، أشار مراسلنا إلى أنَّ عنصرين من “قسد” أصيبوا بجروح متفاوتة نتيجة انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور الآلية التي تقلهم على طريق حقل العمر النفطي بريف دير الزور الشرقي.

وكانت الإدارة الذاتية الكردية التابعة لـ”قسد” قررت في التاسع عشر من الشهر الفائت تطبيق حظر تجوال بمناطق سيطرتها اعتبارًا من الـ23 من الشهر ذاته للحد من انتشار فيروس كورونا، كما أنَّ “قسد” لم تصرح عن أي إصابة بالفيروس بالمنطقة، حتى اللحظة.

اقرأ أيضًا: بالفيديو|| شاهد كيف تعقم ميليشيا “قسد” المرافق العامة بمناطق سيطرتها لمواجهة كورونا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق