الشأن السوريسلايد رئيسي

بعد قضايا الفساد والاختلاس.. تركيا تبدأ بجرد أعداد مقاتلي المعارضة السورية عبر هذه الخطوات

بدأ الجيش التركي، منذ يوم أمس، بتجميع مقاتلي عدد من فصائل الجبهة الوطنية للتحرير “تجمع فصائل معارضة سورية تم إلحاقها بفصائل الجيش الوطني المدعوم تركيًا، في الآونة الأخيرة”.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل المحمد، إنَّ الجيش التركي بدأ، خلال الساعات الأخيرة، بتجميع عناصر فصيلي جيش النصر وجيش إدلب الحر في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي.

وأكملت مراسلتنا أنَّ تجميع العناصر كان لهدفين، الأول إخضاعهم لمعسكر تدريبي ورفع جاهزية المقاتلين، والثاني هو إحصاء الأعداد الحقيقية لعناصر الفصيلين ومقارنتها بالقوائم، عقب إقالة القائد العام للجبهة الوطنية للتحرير، فضل الله الحجي، منتصف الشهر الفائت، على خلفية قضايا فساد واختلاس واسعة.

ورجّحت مراسلتنا أن يستمر الجيش التركي باتباع الخطوة ذاتها مع بقية فصائل الجبهة الوطنية للتحرير، والبالغ عددهم 11 فصيلًا، بينهم فيلق الشام الذي يتسلم مهمة ترفيق وحماية النقاط التركية والأرتال العسكرية الداخلة إلى سوريا، والذي تم الكشف عن وجود أكثر من 70 بالمئة من عناصره على أنهم أسماء وهمية يتقاضى الفيلق رواتبهم ودعمهم دون أي وجود لهم، بهدف تحصيل مبالغ مالية تقدر بالملايين من الجانب التركي.

اقرأ أيضاً : خاص|| اختلاس بالملايين وقوائم وهمية.. حقائق تكشفها “ستيب” عن عزل قائد الجبهة الوطنية للتحرير

وتأتي التحركات التركية تجاه الجبهة الوطنية للتحرير على خلفية خذلان الأخيرة لتركيا خلال شهر مارس/آذار الفائت، حيث طلبت تركيا حينها من الجبهة تجهيز من 2500 إلى 3000 مقاتل بجاهزيتهم القصوى لشن عمل عسكري واسع ضد قوات النظام السوري بريف حلب الغربي، بحال عدم الالتزام باتفاقية وقف إطلاق النار المبرمة بين الرئيسين التركي والروسي بالخامس من الشهر ذاته، حيث عجزت الجبهة حينها العدد المطلوب، وحشدت فقط 350 مقاتلًا، وهو ما أثار الشكوك لدى تركيا.

حيث تضم الجبهة الوطنية للتحرير ضمن قوائمها الرسمية 50 ألف مقاتل بينهم 20 ألف مقاتل في فيلق الشام الذي كان يقوده إلى جانب قيادة الجبهة العقيد، فضل الله الحجي (أبو يامن)، والذي أقالته تركيا على خلفية هذه القضية، فيما يبدو أن المرحلة القادمة ستكون مرحلة إعادة هيكلة الجبهة وجرد صفوفها.

اقرأ أيضاً : الحكومة السورية المؤقتة تدمج الجبهة الوطنية للتحرير بالجيش الوطني المدعوم تركيًا (فيديو)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق