الفيديوالشأن السوري

فيديو || للترفيه عن أنفسهم.. أبناء دمشق يخرقون حظر التجول ويمارسون الغطس بمجرى نهر بردى

انتشر فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، لمجموعة من الشبان يمارسون رياضة السباحة بمجرى نهر بردى في منطقة الربوة بدمشق، رغم حظر التجول المفروض على المنطقة لمنع انتشار فيروس كورونا.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” بريف دمشق، قيس حمزة، إنه على الرغم من انتشار دوريات لقوات النظام السوري في المنطقة، وإجراء جولات بين الحين والآخر، فإنّ مجموعة من الشبان من أبناء دمشق، يخرقون حظر التجول ويسبحون في مجرى نهر بردى للترويح عن أنفسهم.

وكان النظام السوري، أصدر تعميمًا يقضي بمنع التجول والتنزه في منطقة الربوة ومحيط حديقة الجاحظ وضمن الحدائق العامة في المدينة بشكل نهائي للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ولاقى الفيديو انتشارًا وتفاعلًا واسعًا بين المغردين، واعتبر البعض أن هذا التصرف، وبهذه الأوقات والظروف، هو “تصرف خاطئ” نظرًا لاحتمالية الإصابة أو نقل عدوى فيروس كورونا فيما بينهم.

بينما رحّب مئات السوريين بهذا المشهد، منهم من استرجع ذكرياته مع هذا النهر، ومنهم من أثنى على احترافية هؤلاء الشبان، لما يمتلكوه من مهارات عالية بالغطس والسباحة.

اقرأ أيضاً : مصدر طبي يكشف لـ”ستيب” عن مصابين “شيعة” بالكورونا بمستشفى الزبداني.. وهذا العدد الكلي هناك

يذكر أنّ النظام السوري سجل في مناطق سيطرته، 19 حالة إصابة بفيروس كورونا، منها حالتي وفاة، فيما أفاد مصدر طبي لوكالة “ستيب الإخبارية” بوجود 11 حالة إصابة في مستشفى الزبداني، اغلبهم من قاطني منطقة السيدة زينب بريف دمشق، و6 منهم شيعة من أصول عراقية وأفغانية.

اقرأ أيضاً : النظام السوري يفرض إجراءات جديدة في دمشق للحد من انتشار كورونا

كما تشير إحصائيات غير رسمية لوجود مئات الإصابات في البلاد، وسط تكتم من النظام السوري عليها، أو يسجلها على أنها وفيات ناتجة عن أمراض رئوية وغيرها.

اقرأ أيضاً : في زمن كورونا.. شاب أوجد طريقة جديدة للتعارف والزواج

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى