منوع

وأخيرا.. أطعمة يمكننا تناولها بحرية دون الخوف من زيادة الوزن

كشف خبراء التغذية عن مجموعة من الأطعمة المفيدة والصحية، والتي يمكننا تناولها بالقدر الذي نشاء وبالكمية التي نرغب دون الخوف من تعرضنا لزيادة الوزن، على الرغم من احتوائها على بعض السعرات الحرارية، وتقع هذه الأطعمة بشكل عام في واحدة من فئتين: الفواكه أو الخضروات غير النشوية، وذلك بحسب خبيرة التغذية الدكتورة، ليزا يونغ.

وقالت يونغ: “يوجد هناك عدة أسباب تمنع زيادة الوزن من تناول هذه الأطعمة أبرزها، هي تكون معظم هذه الأطعمة من الماء، وهي منخفضة السعرات الحرارية، كما أنها تحتوي على ألياف، ما يساعد على الشعور بالشبع والبقاء ممتلئًا”.

وأكدت الخبيرة بأن هذه الأطعمة مليئة بالعديد من العناصر الغذائية اللازمة والضرورية لصحة أبداننا مثل، الفيتامينات ومضادات الأكسدة التي تعود بفوائد عديدة للصحة، ومن أهم تلك الأطعمة، الخس الذي يعد غني بالكثير من الفيتامينات والعناصر الغذائية مثل حمض الفوليك والحديد والفيتامينات “A و C”.

كما أكدت على أهمية البرتقال الغني بفيتامين “C” المهم في إنتاج الكولاجين، وكل حبة برتقال تحتوي على نحو 80 سعرة حرارية فقط، كما ينصح أغلب الخبراء بتناول القشرة البيضاء التي تحيط بالبرتقال فهي تخفيض مستويات الكوليسترول والسكر بالدم.

والفراولة أيضًا تعد من الأطعمة التي لاتسبب زيادة في الوزن، وصحية للقلب، فهي غنية بفيتامين “C” ومضادة الأكسدة، خالية من الدهون، وكل كوب منها يحتوي على 50 سعرة حرارية فقط، ويمكننا تناول الشمام والخيار الذان يقويان صحة العيون، ويحتويان على “بيتا كاروتين”، وهو شكل من أشكال فيتامين “A”، وينصح بتناول قشور لخيار.

اقرأ أيضاً : كبار السن هم مسؤوليتنا.. نصائح طبية مهمة لحمايتهم من خطر فيروس كورونا

والكرفس الذي يعد 95% من مكوناته ماء، وهو يحتوي على البوتاسيوم والفولات والألياف و30% من احتياجاتنا اليومية من فيتامين “E” ولا يوفر سوى ستة سعرات حرارية فقط في وجبة واحدة، وينصح أيضًا بتناول التوت الأزرق، المشهور باحتوائه على مضادات الأكسدة أكثر من أي فاكهة أخرى، وللحصول على الألياف، ولا يحتوي إلا على 85 سعرة حرارية.

وأخيرًا تجتمع أراء معظم الأطباء وخبراء التغذية على أهمية الطماطم التي تعمل على مكافحة الأمراض المزمنة لإحتوائها على اللايكوبين، وهو الكاروتين الذي يمنحها اللون الأحمر، كما تحتوي الطماطم على الفولات والكروم والبوتاسيوم والألياف، ومجموعة من فيتامينات “A – C – B2”.

والجدير ذكره أنّ معظم أنواع الخضروات والفواكه لاتسبب البدانة لدى الناس، وذلك لاحتوائها على قيمة غذائية كبيرة، ولكن كي نحافظ على رشاقتنا ولياقتنا البدنية لابد من المحافظة أولًا على الوجبات الغذائية الصحية التي يفضل أن تكون بأوقاتها المناسبة، مع مراعاة عدد ساعات النوم الكافية والمناسبة لأعمارنا، وعلينا ألا ننسى ممارسة بعض التمارين الرياضية البسيطة.

اقرأ أيضاً : نصائح غذائية لمصابي كورونا وللجميع من الصحة العالمية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق