الشأن السوريسلايد رئيسي

جريمة مروّعة بحمص.. طعنوها 11 مرة وخنقوها برباط حذائها بعد أن تناوبوا على اغتصابها

ذكرت وسائل إعلام موالية للنظام السوري، أنَّ جريمة مروّعة وقعت في مدينة حمص، تمثلت بقتل فتاة طعنًا ثمّ خنقًا من قبل 4 أشخاص، بعد أن اعتدوا عليها بشكل جماعي.

ونشرت وزارة الداخلية التابعة لحكومة النظام السوري، منشور عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، أوضحت من خلاله تفاصيل الجريمة، التي بدأت بدعوى تقدمت بها والدة الضحية (سهد . ب) إلى قسم شرطة المحطة بحمص بعد تغيب ابنتها (ملك) عن المنزل.

قاموا بقتلها طعناً وخنقاً بعد أن اعتدوا عليها … وفرعا الأمن الجنائي والأمن السياسي بحمص يلقيان القبض على…

Gepostet von ‎وزارة الداخلية السورية‎ am Sonntag, 12. April 2020

ووفقًا لنص الدعوى التي جاء فيها، أنَّ الفتاة (ملك) تغيبت عن المنزل منذ تاريخ 2020/2/21 ، دون توفر أية معلومات عن السبب وراء تغيبها، فيما عثرت السلطات على جثة المدعوة (ملك) بتاريخ 2020/3/24 في حي دير بعلبة بحمص، أي بعد 3 أيام من الشكوى، مرمية ضمن المنازل المهجورة.

وذكرت الوزارة أنه بعد البحث والتحري تمَّ إلقاء القبض على الفاعلين وهم: ( محمد . د ) و( أيهم . م ) و( حسين . م ) و( محمد . م ).

اقرأ أيضاً : أول جريمة تهزّ مدينة حلب منذ بدء حظر التجول والفاعل طليق

واعترفت المجموعة بالجريمة، وأقّر الفاعلون أنهم قاموا بطعن الفتاة 11 طعنة بسكيل حاد، ثم قاموا بخنقها برباط حذائها الذي كانت ترتديه وضربوها على رأسها بجسم صلب بعد أن اغتصبوها.

اقرأ أيضاً : ذبح طفليه وزوجته وحاول الانتحار.. جريمة تهزّ طرطوس

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق