أخبار العالم العربيسلايد رئيسي

رغم أزمة كورونا.. قطر تضيّق الخناق على العمالة الوافدة والعفو الدولية تحذر

كشفت منظمة العفو الدولية، يوم أمس الأربعاء، عن احتجاز قطر لعشرات العمال المهاجرين منذ الشهر الماضي، بحجة إخضاعهم لفحص فيروس كورونا المستجد، وعمدت على إثرها إلى طردهم من أراضيها دون حتى دفع رواتبهم المستحقة.

ووفقًا لتصريحات نقلتها منظمة العفو الدولية عن 20 رجلًا نيباليًا: إنّ “الشرطة القطرية ألقت في 12 و13 مارس الماضي، القبض على مئات العمال المهاجرين في الشارع، ثم احتجزتهم لعدة أيام قبل نقلهم جوا إلى نيبال”، مع تأكيد المنظمة على أن “جميع العمال غادروا قطر دون تلقي رواتبهم المستحقة أو مستحقات نهاية الخدمة”.

أما الحكومة القطرية أبلغت حينها منظمة العفو: بأنه “أثناء تفقد المنطقة الصناعية بالدوحة كشف المسؤولون عن أفراد متورطين في أنشطة غير قانونية وغير مشروعة”، زاعمين أنه: “شمل ذلك تصنيع وبيع المواد المحرمة والمحظورة إلى جانب بيع السلع الغذائية الخطرة التي يمكن أن تهدد بشكل خطير صحة الناس في حال جرى استهلاكها”.

اقرأ أيضاً : لكسب الولاء الدولي.. قطر تدعم الأردن اقتصاديًا وتتجه إلى هذه الدول

والجدير ذكره أنّ قطر رفضت بشكل قاطع الادعاءات التي وردت في التقرير الصادر عن منظمة العفو الدولية حول أوضاع العمالة الوافدة الذين تم ترحيلهم إلى بلادهم، مدعين أنهم متورطين في أنشطة غير قانونية.

اقرأ أيضاً : قطر تستورد كورونا من إيران.. ومصر بعكس العالم تستقبل سيّاحًا من الصين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق