الشأن السوريسلايد رئيسي

اتصال هاتفي بين أردوغان وبوتين حول إدلب والأسد

اتصال هاتفي حول سوريا

أجرى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، اتصالاً هاتفياً مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بحثا خلاله تطورات الوضع في سوريا، بالإضافة إلى أخر المستجدات حول فيروس كورونا (كوفيد).

بيان من المكتب الصحفي في الكرملين

وأعلن المكتب الصحفي في الكرملين، عبر بيان أن: “الرئيسان الروسي والتركي، تبادلا وجهات النظر حول الوضع في سوريا بالتفصيل، بما في ذلك التقدم المحرز في تنفيذ الاتفاقات المتعلقة بمنطقة خفض التصعيد بإدلب، وكذلك البروتوكول الإضافي لمذكرة سوتشي بتاريخ 17 أيلول/سبتمبر 2018، الذي اعتمد في موسكو في 5 آذار/مارس”.

وأضاف البيان: “كما تمّ تأكيد الالتزام غير المشترط بمبدأ احترام سيادة الجمهورية العربية السورية ووحدة أراضيها”.

وأوضح البيان أن “الرئيسان ناقشا تنفيذ المشاريع المشتركة في مجال الطاقة النووية”.

اقرأ أيضاً : تصادم جوي.. طائرة روسية تعترض طريق أمريكية في أجواء سوريا

وعلى صعيدٍ آخر، ذكر البيان أن الطرفان تطرقا إلى مجموعة من القضايا المتعلقة بانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأكد البيان “استعداد البلدين لزيادة الجهود المشتركة في مكافحة العدوى، بما في ذلك من خلال وزارات الصحة والجهات ذات الصلة”.

وأشار إلى “مواصلة التنسيق بين مسؤولي البلدين لضمان عودة مواطني روسيا وتركيا إلى أوطانهم”.

وفي 5 آذار/مارس الجاري، جرت محادثات بين الجانبين الروسي والتركي، تركزت على قضايا التسوية في سوريا، وعلى رأسها سبل إيجاد حل للأزمة في منطقة خفض التصعيد في إدلب.

وكان من ضمن بنود الاتفاق بين الطرفين، وقف لإطلاق النار والبدء بتسيير الدوريات المشتركة بين الروس والأتراك على الطريق الدولي (M4).

اقرأ أيضاً : بدء اجتماع “أردوغان- بوتين” حول سوريا.. وهذا ما اتفقوا عليه مبدئيًا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق