الشأن السوري

النظام السوري يحجر على مقاتلين بالميليشيات الإيرانية في الرقة.. والسبب

حجرت قوّات النظام السوري وقيادة الميليشيات الإيرانية، اليوم الجمعة، على 13 مقاتلاً تابعًا للميليشيا الأخيرة في منطقة معدان الخاضعة لسيطرة النظام السوري، بريف الرقة الشرقي، وذلك بعد عودتهم من ريف مدينة دير الزور واختلاطهم مع مقاتلي ميليشيا الحرس الثوري الإيراني.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في الرقة، نور الجاسم، إنَّ قوّات النظام السوري وبمساعدة القوّات الإيرانية قامت بحجر العناصر، بسبب اختلاطهم مع عناصر عراقيين – إيرانيين في ريف دير الزور، قبيل عودتهم إلى منطقة معدان إلى نقطتهم

حيث تمَّ وضعهم في بيوت مستقلة، كانت قد استولت عليها القوّات الإيرانية بوقت سابق في بلدة معدان وريفها، الواقعة أقصى ريف الرقة الشرقي.

وذهبت المجموعة المؤلفة من 13 عنصرًا لحضور اجتماع مع قيادات بالحشد الشعبي العراقي، والحرس الثوري الإيراني، بريف دير الزور، بهدف زيادة الدعم لريف الرقة الخاضع لسيطرة النظام السوري.

وعند عودة الوفد إلى بلدة معدان، تمَّ الحجر عليه من قبل النظام السوري.
وتنتشر القوّات التابعة للحرس الثوري الإيراني في منطقة معدان، بشكل كبير، منها مجموعات من ميليشيا حزب الله وجيش العشائر، وأخرى من الدفاع الوطني، ويتلقون تدريبات وتجهيزات بشكل أسبوعي مع الحرس الثوري الإيراني والحشد الشعبي العراقي.

 

اقرأ أيضًا: مخابرات النظام السوري تنشر مفارزها شرقي الرقة.. وحواجز جديدة لتكثيف الاعتقالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق