الشأن السوريسلايد رئيسي

إسرائيل تبدأ المرحلة النهائية لـ طرد إيران من سوريا قبل نهاية العام

قال وزير الحرب والأمن الإسرائيلي، نفتالي بينيت، معلقاً على القصف الإسرائيلي الذي طال دمشق فجر أمس الإثنين، إنّ “على الجميع فتح الأعين والآذان جيّدًا”، استعداداً لـ طرد إيران من سوريا.

– بدء المرحلة النهائية لـ طرد إيران من سوريا

وأكد “بينيت” أنّ الهدف من القصف الإسرائيلي هو إخراج إيران عسكريًا من سوريا “قبل نهاية العام 2020” الجاري.

مشيراً في الوقت نفسه أنّ إسرائيل لن تسمح أن يتعرّض سكّانها للقصف، “بينما يعيش قادة إيران حياة هادئة في طهران”.

وشدد على أنّ “الأيام التي تسيل فيها دماء الإسرائيليين في سوريا وغزّة، بينما يجلس رأس الأخطبوط في طهران بهدوء، انتهت”.

وأوضح أنّ إسرائيل تقود “في هذه الأيام معركة كبيرة جدًا ضدّ إيران في سوريا وفي أبعاد أخرى”.

لافتاً إلى أنّ المعركة بين إسرائيل وإيران على الأراضي السورية، هي معركة من اتجاه واحد.

تقصف فيها إسرائيل أذرع إيران في المنطقة، وذلك عكس السائد في الأوساط الإسرائيلية، حسب وصفه.

ونفى تماماّ الصورة الإسرائيليّة السائدة، وهي أنّ “إسرائيل الدولة الوحيدة في العالم التي تقتل إيرانيين”.

بحسب ما كان قد قال وزير التعاون الإستراتيجي الإسرائيلي، تساحي هانغبي، العام الماضي.

– سلسلة الغارات الإسرائيلية على سوريا

وشنّت الطائرات الإسرائيلية، خلال الأسبوعين الماضيين، سلسلة هجمات على مواقع إيرانية في سوريا، كان آخرها فجر أمس الإثنين.

حيث جاءت الغارات الإسرائيلية من فوق الأراضي اللبنانية باتجاه نقاط إيرانية وأخرى للنظام السوري، وتركزت في محيط منطقتي صحنايا وجبال الكسوة.

وأكدت مصادر أنّ غارات إسرائيلية أخرى استهدفت منطقة السيدة زينب في دمشق، ومحيط مطار دمشق الدولي في ريف دمشق الجنوبي الغربي.

وتعتبر منطقة السيدة زينب أكبر المواقع التي تتمركز فيها عائلات الميليشيات الإيرانية والعراقية واللبنانية في سوريا، حيث تعتبر مزاراً لاتباع المذهب الشيعي.

ووفق ما نقلت مصادر معارضة فقد قتل 3 من مقاتلي الميليشيات الإيرانية خلال القصف الإسرائيلي على تلك المواقع.

في الوقت الذي نفت فيه وسائل إعلام النظام السوري أي إصابات جرّاء تلك الغارات، ثم عادت واعترفت بمقتل 4 مدنيين من عائلة واحدة.

ليتبين أنهم قتلوا نتيجة سقوط شظايا صاروخ أرض جو سوري، كانت قوات النظام السوري تحاول من خلاله التصدي للطائرات الإسرائيلية.

ينما استهدفت إسرائيل قبل أسبوعين سيارة تابعة لميليشيا “حزب الله” في الجانب السوري من الحدود السورية – اللبنانية.

شاهد أيضاً : إسرائيل تستهدف أبرز المواقع الإيرانية في دمشق.. وهذا ما طالته غاراتها

وقبل ذلك بيومين شنّت غارة قرب مدينة تدمر وسط سورية.

اقرأ أيضاً : غارات إسرائيلية من فوق العاصمة بيروت تستهدف مواقع قوات النظام السوري بحمص

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق