الشأن السوري

قتلى ضباط وجرحى لقوات النظام السوري بكمين دموي لـ”داعش” شرقي حمص

تعرّض عناصر تابعين لقوات النظام السوري، اليوم الخميس، لكمين من قبل عناصر (يُرجّح أنهم تابعين لتنظيم الدولة “داعش”) عند بادية السخنة بريف حمص الشرقي.

وقالت مصادر مطلعة لوكالة “ستيب الإخبارية” إنَّ حافلة عسكرية تقل نحو 25 عنصرًا من ميليشيا كتائب الجبلاوي التابعة لميليشيا الدفاع الوطني وبأمرة مباشرة من فرع الأمن العسكري التابع لمخابرات النظام السوري، كانت عائدة من مهام تنفيذ دوريات بالريف الشرقي إلى حمص المدينة، لتتعرض لكمين على الطريق.

وأردف المصدر أنَّ الكمين بدأ بانفجار لغم أرضي بالحافلة عند طريق حميمية شرقي المحطة الثالثة بنحو 40 كيلومترًا في بادية السخنة شرقي حمص، ليتبعه هجوم بالرصاص من قبل عناصر مجهولين “تنظيم الدولة على الأرجح”.

وتابع المصدر بأنَّ الحصيلة التي أعلنتها مصادر موالية للنظام السوري تشير إلى مقتل 6 ضباط، هم: الملازم أول، عماد رفعت السليم، الملازم شرف، حسن عبد الكريم ابراهيم، الملازم شرف، محمد عبد الكريم الأحمد.

والملازمين شرف: عبد الرحمن الحميد عودة، حسن على مصطفى، خالد العامر، حيث أكد المصدر أنَّ بقية العناصر الذين كانوا بالحافلة تعرضوا لإصابات متفاوتة ما بين الخطيرة والطفيفة.

وارتفع، بالآونة الأخيرة، نشاط عناصر تنظيم الدولة “داعش” بمعظم مناطق البادية، حيث بات التنظيم يعتمد على الكمائن والهجمات الخاطفة ضد قوات النظام السوري وميليشيا “قسد”، على حد سواء، خاصة بعد انتهاء سيطرة التنظيم المكانية مع خسارته لجيبه الأخير بالباغوز شرقي دير الزور، قبل 13 شهرًا، عقب معارك وصفت بالأعنف ضد التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية وحليفتها ميليشيا “قسد”.

 

اقرأ أيضًا:قتلى وجرحى لقوات النظام السوري بهجوم لـ”داعش” شرقي حمص.. والتفاصيل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق