الشأن السوري

انتهاكات مستمرة من الفصائل الموالية لتركيا.. أحدها يضرب مدني معاق وآخر يهرب هذه المواد

تتواصل انتهاكات التي تسجلها فصائل عسكرية موالية لتركيا شمال سوريا، حيث أقدم فصيل “أحرار الشرقية” على الاعتداء على مدني من ذوي الاحتياجات الخاصة 

فيما حاول فصيل “الحمزات” حماية وتهريب شاحنات تحوي مواد غذائية ومشروبات أجنبية إلى مناطق سيطرة النظام السوري.

-انتهاكات تطال مدني من ذوي الاحتياجات الخاصة

تحدثت مصادر أهلية أنّ فصيل “أحرار الشرقية” الموالي لتركيا، قام يوم أمس الجمعة بالاعتداء بالضرب المبرح على مدني من ذوي الاحتياجات الخاصة.

ويدعى “محي الدين شيخ علي”، في سوق ناحية جنديرس في ريف عفرين، بحجة أنه مفطر بنهار رمضان.

انتهاكات مستمرة من الفصائل الموالية لتركيا.. أحدها يضرب مدني معاق وآخر يهرب هذه المواد
مدني من ذوي الاحتياجات الخاصة

وفي التفاصيل التي حصلت عليها وكالة ستيبب فإنّ الموطن “محي الدين” كان يتجول في سوق مدينة جنديرس، وهو يدخن السجائر.

وعند مشاهدته من قبل مجموعة تتبع لفصيل “أحرار الشرقية”، تهجم عليه عناصر المجموعة وبدأوا بركله وضربه بعنف بعد طرحه أرضاً.

ما تسبب بحدوث رضوض كبيرة بمختلف أنحاء جسمه، علماً أنه من ذوي الاحتياجات الخاصة ويعاني قصوراً ذهنياً وعقلياً.

جاءت تلك الحادثة بحسب المصادر ذاتها بالوقت الذي يتغاضى فيه مسؤولو وقياديو الفصيل الموالي لتركيا وأقرانه من قوات المعارضة المدعومة تركياً.

عن عمليات “السكر وبيع المخدرات وتعاطيها” ضمن مقراتهم العسكرية بالمناطق الخاضعة لسيطرتهم شمال سوريا.

كما لفت المصدر إلى أنّ الأهالي استشاطوا غضباً على الحادثة إلا أنهم يخافون من تبعيات الحديث بالموضوع وإثارته.

حتى لا يتم ملاحقتهم من قبل الفصائل وإلباس تهم مختلفة تنتهي بقتلهم أو تهجيرهم.

– تهريب إلى مناطق النظام السوري

ومن جهة ثانية تحدثت مصادر محلية أخرى عن وقوع اشتباكات بين فصيلي “الجبهة الشامية” و”الحمزات”

التابعين لما يعرف بـ “الجيش الوطني” المدعوم تركياً، بريف مدينة الباب.

وبحسب المصدر فإنّ الاشتباكات وقعت على خلفية محاولة فصيل “الحمزات” تهريب سيارات وشاحنات

تحمل مواد غذائية ومشروبات “طاقة” أجنبية إلى مناطق سيطرة النظام السوري من معبر قرية السكرية.

وبيّن أنّ فصيل “الجبهة الشامية” منع الشاحنات من العبور وصادر بعض منها.

واعتقل السائقين وعدد من مرافقيهم، فيما شهدت المنطقة توتراً على خلفية تلك الحادثة.

– بالتزامن مع اشتباكات جرابلس

جاء كل هذا بالتزامن مع الاشتباكات التي دارت بين فصيلي “أحرار الشرقية” و” الشرطة العسكرية” المواليين لتركيا في مدينة جرابلس شمال حلب.

حيث قامت “الشرطة العسكرية” مدعومة بفصائل من “الجيش الوطني” فجر اليوم.

اقرأ أيضاً : قتيل مهجر من دمشق وجرحى باشتباكات بين الشرطة العسكرية و أحرار الشرقية بـ جرابلس

بمحاولة اقتحام مقرات “أحرار الشرقية” و”جيش الشرقية” في جرابلس، واندلعت اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

شاهد أيضاً : حشودات عسكرية واشتباكات ليلية عنيفة بين قوات من المعارضة الموالية لتركيا في جرابلس .. وهذه نتائجها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى