الشأن السوري

بسبب سيجارة علنية قبل الإفطار.. اشتباكات توقع قتلى وجرحى بإدلب المدينة

اندلعت اشتباكات بالأسلحة الرشاشة والقنابل، اليوم الاثنين، وسط مدينة إدلب الخاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام وفصائل المعارضة، ما أدى لسقوط قتلى في صفوف المدنيين.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب وريفها، عمر العمر، إنَّ الاشتباكات كانت على خلفية مشاجرة بين عائلتي النيربي وكدرش بحي الناعورة وسط مدينة إدلب.

وأكمل مراسلنا بأنَّ الخلاف بدأ بسبب شاب كان يدخن بشكل علني بالشارع في وقت الصيام “قبل آذان المغرب”، ليتطور الأمر من خلاف إلى اشتباكات.

وتابع مراسلنا بأنَّ الاشتباكات تخللها إطلاق رصاص ورمي قنبلة يدوية، ما أدى لمقتل كلًا من: عدنان كدرش، و، محمد نيربي، نتيجة انفجار القنبلة اليدوية بهما.

وأشار مراسلنا إلى أنَّ الاشتباكات استمرت نحو عشرين دقيقة، ونتج عنها إصابة مدنيين اثنين بجروح، لتعمل طواقم الدفاع المدني “الخوذ البيضاء” على إخلاء الجرحى لأحد مستشفيات المدينة.

اقرأ أيضًا: بالفيديو|| افتتاح معبر معارة النعسان – ميزناز – بالرصاص.. والدوريات الروسية ستعبر الـ إم-4 بصفقة بين الجولاني وتركيا

وتشهد مناطق إدلب وريفها حالة من الاحتقان من هيئة تحرير الشام على خلفية سعيها المتكرر لفتح معابر تجارية مع مناطق سيطرة قوات النظام السوري، حيث كان أول معبر من جهة النيرب-سراقب شرقي إدلب، والثاني من جهة معارة النعسان-ميزناز بين شمال شرق إدلب وغربي حلب، ليقف المدنيين بوجه الهيئة ويدفعانها لتعليق العمل بالمعابر المذكورة عقب مظاهرات وضغوطات.

اقرأ أيضًا: ازدحموا لتحصيل المعونات.. عنصر بالشرطة العسكرية الموالية لتركيا يقتل مسنًا ويصيب آخرين بجنديرس

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق