الشأن السوريسلايد رئيسي

مبالغ طائلة في أول كشف للأرقام الحقيقية لمرابح سيريتل

مرابح شركة سيريتل

كشفت شركة سيريتل عن أرباحها في بيان صادر لها لسوق الأوراق المالية في ال3 من الشهر الحالي،

بالتزامن مع الخلاف الدائر بين مالكها “رامي مخلوف” ورأس النظام السوري حول ضرائب متعلقة بالشركة.

ويعتبر إعلان المرابح في هذا التوقيت تحديداً تحدٍ جديد يضيفه مخلوف إلى قائمة التصريحات

التي أطلقها في الفترة الماضي والتي اعتبرت كذلك تحدياً لرأس النظام.

وبحسب البيانات المالية بلغت إيرادات الشركة العام الماضي 2221.58 مليار ليرة سورية، حصة حكومة النظام منها 43.9 مليار ليرة سورية،

والأجور السنوية لهيئة الاتصالات 3.2 مليارات ليرة، في حين بلغت حصة الشركة نفسها أكثر من 174 مليار ليرة.

بينما صافي ربح السنة للشركة فبلغ أكثر من 59.32 مليار ليرة سورية، ما يعادل أكثر من 39 مليون دولار،

بحسب سعر الصرف، اليوم، الذي وصل إلى 1500 ليرة سورية للدولار الواحد.

اقرأ أيضاً : حجاب لأسماء الأخرس أم تعويذة.. دعاء رامي مخلوف الذي لم يفهمه أحد

ويطالب النظام السوري شركة سيريتل بدفع ضرائب تبلغ نحو 125 مليار ليرة سورية.

وكان رامي مخلوف قد اشتكى من زيادة العبء المادي الذي يفرضه النظام على شركاته، في مؤشر لحجم الأزمة المالية التي يعيشها النظام.

وقد أعلن ذلك في تسجيل مصور لمخلوف تم تداوله على الإنترنت، أوضح فيه أن النظام يطالبه بدفع ضرائب إضافية من شركة مشغل الخليوي “سيرتيل” التي يتولى رئاسة مجلس إدارتها.

اقرأ أيضاً : حرب النظام السوري ومخلوف لم تنتهي.. استقالات بالجملة من إدارة “MTN” وهذه الأسماء

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى