أخبار العالمالصحةسلايد رئيسي

اختبار يكشف الإصابة بـ كورونا خلال 15 دقيقة بدل 15 يوماً .. تعلنه دولة غربية

اختبار يكشف الإصابة بـ كورونا

واجهت كافة الدول حول العالم شللاً طبياً وعلمياً فضح ضعفها أمام وباءٍ اجتاح حياة البشر وجعلها تتوقف بشكل تام، أطلق عليه اسم فيروس كورونا المستجد.

ولكن في 9 من شهر أيار الحالي، أصدرت “إدارة الغذاء والدواء الأمريكية” موافقة طارئة لاختبار سريع يساعد في التعرف على الأشخاص الذين يعانون من COVID-19 ” كورونا “، وفقًا لبيان أصدرته الوكالة.

15 دقيقة بدل 15 يوماً

و يعد الاختبار السريع – المعروف رسميًا باسم Sofia 2 SARS Antigen FIA ، الذي أنشأته شركة Quidel Corporation في سان دييغو –

بالكشف السريع عن شظايا البروتينات الموجودة على الفيروس أو داخله عن طريق اختبار العينات التي يتم جمعها من تجويف الأنف باستخدام المسحات،

أحدث طريقة لاكتشاف وجود المرض خلال 15دقيقة بدل الحجر 15 يوماً.

و يشبه اختبار COVID-19 الأحدث اختبارات البكتيريا أو الأنفلونزا السريعة ،

ويمكن أن يوفر نتائج في غضون 15 دقيقة ، بحسب ما نشره موقع Quidel الإلكتروني.

الهدف من اختبار المستضد

كما يقول الدكتور “ألبرت شو” الحائز على دكتورا في الأمراض المعدية وأستاذ الطب في كلية ييل،

إن “الهدف من اختبار مولد الضد هو الكشف عن وجود بروتين nucleocapsid – وهو جزء من فيروس SARS-CoV-2 الذي يسبب COVID-19“.

بهذا المعنى ، ووفقًا لبيان إدارة الأغذية والأدوية FDA ، يبحث اختبار المستضد بشكل أساسي عن تلك الأجزاء من المستضدات داخل جسم الشخص لمعرفة ما إذا كان مصابًا بالفيروس أم لا.

ووفقًا لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية ، يتم جمع اختبارات المستضدات عن طريق مسحات تجويف الأنف ،

والتي “يتم وضعها بعد ذلك في سائل خاص للكشف عن الفيروسات” ، كما يقول الدكتور شو.

الميزات الخاصة باختبار المستضد

ومن الجدير بالذكر أن الميزة الرئيسية لاختبارات مولد الضد ، وفقًا لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية ،

هي السرعة التي يمكنهم من خلالها تقديم النتائج.

وبالإضافة إلى النتائج السريعة ، تعتبر اختبارات المستضد أيضاً أرخص وأسهل في الاستخدام ، مقارنة بالاختبارات الأخرى المتاحة.

بمجرد أن “يدخل العديد من الشركات المصنعة إلى السوق” ،

تشير إدارة الغذاء والدواء الأمريكية إلى أنه “من المحتمل أن يتوسع لاختبار ملايين الأمريكيين يومياً،

مما يوفر إمكانية كشف المزيد من الإصابات والحالات والانتقال إلى مرحلة العلاج مباشرة.

اقرأ أيضاً : كيف تميز بين “الانفلونزا العادية” و كورونا.. فارق واحد يفصل بينهما تعرف إليه

بماذا تختلف اختبارات المستضد عن الاختبارات الأُخرى

وقد أوضحت إدارة الأغذية والأدوية أنه على مدار جائحة COVID-19 ، تم إصدار ترخيص استخدام الطوارئ (EUA) لنوعين مختلفين من طرق الاختبار:

اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR) واختبارات المصلية (أو الأجسام المضادة).

تقوم اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR) ، وفقًا لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) ،

باكتشاف المادة الوراثية من الفيروس – أو من الحمض النووي الريبي للفيروس – والتي يمكن أن تساعد في تشخيص عدوى COVID-19 النشطة،

وهذا يختلف عن اختبارات المستضدات ، التي تختبر بروتينات الفيروس.

من جهتها تقول الدكتورة “إلين فوكسمان” العاملة في مختبر الفيروسات السريرية في Yale Medicine

إنه حتى الآن الاختبارات المستخدمة للكشف عن “العدوى النشطة” للفيروس تكشف عن المواد الوراثية للفيروس ، وليس البروتينات.

و من ناحية أخرى ، تبحث الاختبارات التي سميت “اختبارات الأجسام المضادة” عن الأجسام المضادة التي صنعها الجهاز المناعي للشخص استجابةً للفيروس ،

والتي تساعد الأطباء على تحديد ما إذا كان الشخص قد تعرض سابقًا لـ COVID-19.

ومن الجدير بالذكر أن اختبارات الأجسام المضادة هذه أيضاً تجرى من خلال اختبار مصل دم الشخص أو البلازما.

في حين أن الأجسام المضادة والمستضدات كلاهما من البروتينات بشكل أساسي ، فإن “اختبار المستضد الإيجابي يعكس العدوى النشطة ،

بينما يعكس اختبار الأجسام المضادة الإيجابية العدوى الحديثة أو السابقة” ، بحسب الدكتور شو.

سلبيات اختبار المستضد

في حين أن اختبارات المستضد أسرع بشكل ملحوظ من اختبارات PCR ، فإن الجانب السلبي لزيادة سرعة الاختبار قد يكون انخفاض الدقة، حيث تقول إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن اختبارات المستضد ليست محددة في اختبارات PCR ، وقد تعطي نتائج كاذبة والتي تحتاج بعد ذلك للتأكيد من خلال اختبار PCR .
كما يقول الدكتور شاو إن اختبارات المستضدات غير مصممة أيضًا للاستخدام المنزلي وتتطلب تشغيل أداة متخصصة في المختبرات المعتمدة، لذلك لايمكن إتاحتها للعامة، بل ستحتاج إلى متخصصين دائماً.

اقرأ أيضاً : مع اقتراب عيد الفطر.. حزمة قرارات جديدة للنظام السوري لمواجهة كورونا وعقوبات للمخالفين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى