الشأن السوريسلايد رئيسي

لأول مرة منذ سنين.. واشنطن تمد النظام السوري بملايين الدولارات كـ مساعدات وتعفيه من هذه البنود

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنها ستقدم مساعدات بقيمة 31 مليون دولار إلى سوريا، معفاة من العقوبات، وذلك في إطار مكافحة فيروس كورونا.

وقالت السفارة الأمريكية في سوريا عبر صفحتها على الفيسبوك، اليوم الجمعة، إنّ “مساعدات أمريكية جديدة ستقدم لسوريا لمكافحة كورونا”.

موضحة، أن “هذه المساعدات الإنسانية والإمدادات الطبية تُعفى من أية عقوبات أمريكية أو حتى عقوبات تفرضها الأمم المتحدة حاليًا في جميع أنحاء سوريا”.

وأشارت السفارة إلى أن قيمة المساعدة 31 مليون دولار موزعة على دعم التوعية المعنية بالمخاطر ورصد الأمراض.

وإمدادات المياه والصرف الصحي وبرنامج النظافة العامة، والحؤول دون انتشار الوباء والسيطرة عليه.

وتفيد آخر إحصائية صادرة عن صحة النظام السوري، بإصابة 50 شخصًا بفيروس كورونا.

بعد تسجيل حالتين خلال الـ 24 ساعة الماضية، فيما توفي 3 أشخاص، وشُفي نحو 36 حالة.

اقرأ أيضاً : مع اقتراب عيد الفطر.. حزمة قرارات جديدة للنظام السوري لمواجهة كورونا وعقوبات للمخالفين

ومساء أمس الخميس، قرر الفريق المعني بإجراءات التصدي لفيروس كورونا، إلغاء حظر التنقل المفروض بين المحافظات.

اعتبارًا من صباح يوم الثلاثاء الموفق 19 أيار، ولغاية 30 منه، مع الإلتزام بحظر التجول الليلي.

اقرأ أيضاً : مسؤول رفيع المستوى لدولة عربية في دمشق.. متجاهلًا قرار سيزر الأمريكي

 

مساعدات أمريكية جديدة مقدمة لسوريا لمكافحة #كورونا. تُعفى هذه المساعدات الإنسانية بما في ذلك الأدوية والإمدادات الطبية من أية عقوبات أمريكية أو حتى عقوبات تفرضها الأمم المتحدة حاليًا في جميع أنحاء #سوريا.

Gepostet von U.S. Embassy Damascus am Freitag, 15. Mai 2020

 

====================================================================

 

هذا وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في الواحد والعشرين من شهر ديسمبر، عن الموعد المقرر لتوقيع قانون حماية المدنيين في سوريا “سيزر”.

ووفقًا لما أوردته وسائل إعلام أمريكية، فقد أكّد “ترامب” أنه سيوقع اليوم السبت على قانون الموازنة العسكرية لعام 2020 المتضمن قانون “سيزر”.

والذي من المقرر أن يفرض عقوبات مشددة على النظام السوري وحلفاءه وداعميه.

هذا ونشر الموقع الرسمي لسفارة (الولايات المتحدة الأمريكية) في دمشق، أنَّ توقيع “ترامب” على قانون سيزر، يعتبر خطوة مهمّة من أجل تعزيز المحاسبة عن “الفظائع التي ارتكبها بشار الأسد ونظامه في سوريا”.

وأشار البيان إلى أنَّ سيزر “سيقدّم للولايات المتحدة أدوات من أجل المساعدة في وضع حدّ للصراع الرهيب والمستمرّ في سوريا.

من خلال تعزيز قضية مساءلة نظام الأسد، كما أنه يحمّل أولئك المسؤولين عن موت المدنيين على نطاق واسع وعن الفظائع العديدة في سوريا.

بما في ذلك استخدام الأسلحة الكيميائية وغيرها من الأسلحة الهمجية مسؤولية أعمالهم”.

لقراءة المقال كاملاً 👇

“ترامب” يحدّد موعد التوقيع على قانون “سيزر” لمعاقبة النظام السوري على جرائمه

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق