أخبار العالم

تصعيد وتوتر على الحدود.. جنود أتراك يغزون أرض يونانية ويرفعون علم بلادهم

جنود أتراك يغزون أرض يونانية

نشر موقع ” آرمي فويس” العسكري في اليونان خبر احتلال قوات تركية لـ أرض يونانية صغيرة واقعة على الحدود الفاصلة بين البلدين، يوم الأربعاء الماضي، وأوضح أن جنوداً أتراك غزوا أرضاً يونانية واحتلوا رقعة صغيرة منها، موجودة على الحدود المتنازع عليه بين الطرفين.

كما ذكر الموقع أن العملية بدأت عندما اتجه نحو 35 جندياً تركياً إلى موقع سهل فيضي على الضفة الشرقية من نهر “إفروس” الواقع على الحدود بين البلدين، وأشار أن الجنود أنشأوا مخيماً لهم، ورفعوا العلم التركي فوق شجرة عالية.

من جهتها قالت صحيفة “دايلي مايل” البريطانية أن: اليونان نبهت الجنود وطلبت منهم المغادرة فوراً، إلا أنهم رفضوا المغادرة وأبدوا حالة من الاستقرار هناك.

وتوقعت الصحيفة أن “الغزو” يعد رداً على مسح للجيش اليوناني لموقع مساحته 1.6 هكتاراً، تمهيداً لتوسيع مساحة السياج لمنع دخول اللاجئين، وأشارت أن تركيا ترفض الاعتراف بأن الأراضي الوقعة على ضفة نهر إفروس تعود إلى اليونان، حتى لو غير النهر مجراه الطبيعي، بحسب “دايلي مايل”.

اقرأ أيضاً : تركيا تعتقل امرأة حزبية على خلفية حادثة إذاعة أغاني من مسجد بـ إزمير .. والتفاصيل

ويذكر أنه في الأسابيع الأخيرة، تعرض جنود يونانيون لإطلاق نار أربع مرات على الحدود الواقعة مع تركيا، فيما يتم مطاردة مقاتلات تركية للخروج من المجال الجوي اليوناني، وبينما تحاول اليونان تخفيف حدة التوتر من خلال القنوات الدبلوماسية، لم تتوصل إلى نتيجة بشكل رسمي بعد.

ومن الجدير بالذكر أيضاً يُحاول عشرات الآلاف من المهاجرين الوصول لليونان، بعد أن أعلنت تركيا إنها لن تمنع اللاجئين من ذلك، وخاصة بعد اتفاق أبرمته تركيا مع الاتحاد الأوروبي في 2016، يتم بمقتضاه منع دخول اللاجئين السوريين إلى أراضي الدول الأوروبية.

اقرأ أيضاً : خاص|| تركيا توقف رواتب أحد فصائل المعارضة الموالية لها.. ومصدر عسكري يوضح

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق