الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو|| الفصائل الموالية لتركيا تعايد أهالي سجو شمالي حلب باقتتال خلّف قتلى وجرحى!

اندلع اقتتال، اليوم السبت، بين القوى المركزية بفصيل الجبهة الشامية المدعومة تركيًا تحت قيادة، أبو علي سجو، وتجمع من مقاتلين تل رفعت ضمن ما يعرف باسم “ثوار تل رفعت” بقرية سجو بريف أعزاز شمالي حلب، ما أدى لسقوط قتلى وجرحى.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، محمد عرابي، إنَّ الاقتتال بدء عند الساعة الرابعة من مساء اليوم، ولا يزال مستمرًا حتى الآن.

اقتتال شمالي حلب
اقتتال شمالي حلب

سبب الاقتتال 

أكدَّ مراسلنا بأنَّ سبب الاقتتال هو إيقاف سيارة تابعة لـ”ثوار تل رفعت” من قبل القوة المركزية للجبهة الشامية ومنعها من الدخول لأحد الشوارع، ضمن إجراءات أمنية اتخذتها الفصائل الموالية لتركيا في مناطق سيطرتها بفترة عيد الفطر السعيد.

وأكمل مراسلنا بأنَّ إيقاف السيارة أدى لخلاف بين الطرفين سرعان ما تطور لاقتتال واشتباكات بالرشاشات الخفيفة والثقيلة، وسط تحركات لسيارات محملة بالرشاشات الثقيلة المضادة للطيران من قبل الطرفين.

قتلى وجرحى في حلب

أشار مراسلنا إلى أنَّ الاقتتال نتج عنه مقتل عنصرين من الشامية وعنصر من “ثوار تل رفعت”، بالإضافة لسقوط طفل مدني من مهجري تل رفعت يبلغ من العمر 14 عامًا.

وتابع مراسلنا بأنَّ الاشتباكات المستمرة أدت لسقوط أكثر من 10 جرحى، فيما بدأ رصاص الاشتباكات بالوصول لمخيمات النازحين بالمنطقة، وهو ما دفع بالنازحين لتوجيه نداءات عاجلة لإيقاف الاقتتال قبل سقوط المزيد من الضحايا.

ولفت مراسلنا إلى أنَّ فصائل المعارضة الموالية لتركيا “الجيش الوطني” تدخلت لحل الخلاف وفض الاشتباك، وأرسلت قواتًا من مدينة مارع لفصل الجهتين المتصارعتين، ولكن حتى اللحظة لم تفلح المحاولات بتهدئة الوضع.

 

 

والجدير بالذكر أنَّ مناطق في أرياف حلب والرقة والحسكة الشمالية تشهد بشكل متكرر حالات اقتتال بين الفصائل لأسباب تافهة، وسط غياب الرادع الإخلاقي الذي قد يمنع مقاتلي الفصائل من فتح نيران أسلحتهم وسط المناطق السكنية والتسبب بأضرار كبيرة للمدنيين.

اقرأ أيضًا: اقتتال عائلي دموي بين عناصر الجيش الوطني في عفرين.. والسبب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق