الشأن السوريسلايد رئيسيعدسة ستيب

شاهد || قطّع أوصالها.. جريمة تهز محافظة درعا والضحية طفلة فقدت منذ يومين

عثر أهالي بلدة جباب بريف محافظة درعا، اليوم الإثنين، على جثة طفلة مدفونة بأحد الخرابات القديمة في البلدة، كانت اختفت منذ يومين.

وكانت الطفلة “ليمار عبد الرحمن” البالغة سنتين من عمرها، اختفت أول أمس السبت، في بلدة جباب وسط عمليات بحث من ذويها وأهالي البلدة استمرت ليومين.

ووجدت الطفلة ليمار اليوم، عندما عثر عليها مجموعة من الأطفال كانوا يلعبون قرب البيت المهجور، حيث كانت الجثة مقطعة أشلاء ومدفونة بطريقة “وحشية”.

وعلى الفور تجمع أهالي البلدة وعمت حالة من الغضب نتيجة هذه الجريمة، فضلًا عن استنفار أمني ووصول دوريات لقوات النظام السوري، من الأمن الجنائي والعسكري، وتم استدعاء الطبيب الشرعي للكشف عن ملابسات الحادثة، وتم نقل الجثة إلى مشفى الصنمين، وفق مصادر محلية.

اقرأ أيضًا: جريمة قتل امرأة مسنة بعد فقدانها لأيام بريف إدلب وأصابع الاتهام تشير لهذه الجماعات (صور)

يأتي هذا وسط غياب شبه تام لقوات النظام السوري، عن ملاحقة مرتكبي الجرائم والبحث عن الفاعل والعصابات المسلحة، ما سبب استياء كبير من الأهالي بسبب التراخي و عدم المسؤولية لمثل هذه الأمور، والاكتفاء بفتح محضر للإدعاء أو الجريمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق