الصحةسلايد رئيسي

ما هو السر وراء الشيخوخة المبكرة.. وعلاقة جهاز المناعة بذلك

السر وراء الشيخوخة المبكرة

يسعى الإنسان بشتى الطرق والوسائل للحفاظ على جهاز المناعة الخاص به

لأهمية هذا الجزء من جسد الإنسان البالغة، والتي تعني خط الدفاع الأول عنه

لكن الدراسات الحديثة تأتي بالمفاجآت دائماً، حيث أثبتت أن الخلايا التي من المفترض

أن تدافع عن أجسامنا في مواجهة مسببات الأمراض المختلفة، قد تكون هي ذاتها ما يتسبب في الإسراع بإصابتنا بـ الشيخوخة المبكرة.

وتسمى هذه الخلايا بالتائية (المعروفة بـ T cells)، وهي خلايا تلعب دوراً أساسياً

في ضمان مناعة الجسم لمقاومة مسببات الأمراض التي قد يتعرض لها، لكن دراسة حديثة

كشفت على أن هذه الخلايا، وهي تقوم بدورها الأساسي، قد تسرّع في هرم الإنسان.

وتوصلت الدراسة المذكورة التي تمّ إجراءها على عينة من فئران التجارب، إلى أن عملية

منع الالتهاب أو تعزيز إمدادات الجسم بمركبات الأيض، والتي تقوم بها هذه الخلايا

ترتبط بدرجة حدّة بعض أعراض الشيخوخة،  وفقاً لموقع ScienceMag للعلوم.

كما وصف أخصائي المناعة بجامعة RMIT الأسترالية “كايلي كواين” ما توصلت له الدراسة

بأنه ”مذهل“ حيث تربط النتائج بشكل مباشر بين الإصابة بالالتهاب وعملية تخزين وحرق الطاقة في الجسم وبين الإصابة بأعراض الشيخوخة. 

ومن جهته يشرح موقع  ScienceMag للعلوم أنه مع التقدم في العمر، تبدأ الخلايا التائية

بالتخلي عن الأجساد تدريجياً حيث تقِّل قدرتها على محاربة مسببات الأمراض، وهكذا يصبح كبار السن أكثر عرضة للإصابة بالعدوى وأقلّ استجابة للعلاج.

ولأن الخلايا التائية لا ترتبط فقط بأعراض الشيخوخة، بل في قدرتها على الإسراع بها

السر وراء الشيخوخة المبكرة
السر وراء الشيخوخة المبكرة

لجأ العلماء إلى اختبار

ولذلك قرر العلماء اختبار ما إن كان بمقدورهم تأخير الزمن وإيقاف تأثيراته لمدة معينة.

وقد لجأ العلماء إلى حقن فئران التجارب بعلاج يقلل من إفراز الخلايا التائية لواحدة من المركبات المحفزة للالتهابات

حيث شهد أداء الفئران تحسناً ملحوظاً وزادت قوة ضربات القلب لديهم، كما أنه تم حقن الفئران

بعلاج يزيد من قدرتهم على استخراج الطاقة من الطعام، وهي القدرة التي تصبح أقل مع التقدم في العمر، وأصبح لدى الفئران كم أكبر من الطاقة.

وبالرغم من تحمس هؤلاء الباحثين لتجربة الأمر على البشر، إلا أن هناك أيضا باحثون يشككون في ذلك

إذ يرى الباحث بكلية الطب بجامعة نورث ويسترن الأمريكية” نافديب شاندل”

أن الخلايا التائية المعدلة جينياً لدى الفئران تختلف عن مثيلاتها لدى كبار السن

ولكنه يشير كذلك إلى أن اعتلالاً بالخلايا التائية ربما يساهم في سرعة ظهور أعراض الشيخوخة لدى البعض مقارنة بآخرين.

ومن جهتها تتفق مع شاندال الباحثة بمعهد بوك لأبحاث الشيخوخة “جوديث كامبيسي”

قائلة إن ”الدراسة تضيف لفهمنا كيفية تغيير عمل النظام المناعي مع التقدم في العمر”

حيث يتحول عمل المناعة إلى تحويل الخلايا إلى خلايا هرمة وقابلة لكل أعراض الشيخوخة المبكرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق