أخبار العالمسلايد رئيسي

إسرائيل تكشف عن عملية سرية لنقل “قدح الدم” من السودان .. وحقيقة علاقتها بـ “نتنياهو”

إسرائيل تكشف عن عملية في السودان 

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية حقيقة قيام إسرائيل بعملية خاصة في السودان،
و بينت أهدافها وسبب سريتها

حيث ذكرت قناة “13” العبرية تفاصيل عملية إنقاذ حياة “مهندسة” العلاقات السرية بين البلدين.

وأشارت القناة إلى أنّ طائرة صغيرة أقلعت من مطار “بن غوريون ” الإسرائيلي حملت طاقمًا طبيًا وأدوية

و دبلوماسي إسرائيلي رفيع لم يكشف عن اسمه ، إلى العاصمة السودانية “الخرطوم”

صباح الإثنين الماضي، بهدف إنقاذ حياة المدعوة “نجوى قدح الدم” وهي المستشارة السياسية للرئيس الأوغندي، موسيفيني

والمعروفة بقربها من دوائر السياسة السودانية، والتي وصفتها القناة بأنها “مهندسة العلاقات بين البلدين”.

إسرائيل تكشف عن عملية سرية في السودان
إسرائيل تكشف عن عملية سرية في السودان

عملية سرية 

وذكرت القناة أن إسرائيل أرادت لهذه الرحلة أن تبقى سرية، إلا أن مسارها الاستثنائي التقطته

رادارات تطبيقات المراقبة في الإنترنت ما أثار اهتمام الكثيرين في إسرائيل والسودان، فتابعوا الأمر واكتشفوا توجه الطائرة إلى ، وتم فضح الأمر.

وقالت القناة إن قدح الدم توفيت بعد إصابتها بفيروس كورونا، بعد أن بدأت في نسج العلاقات السرية وترتيب اللقاءات بين “نتنياهو”

رئيس الحكومة الإسرائيلية، و”عبد الفتاح البرهان” رئيس المجلس السيادي الانتقالي السوداني، في شباط الماضي، في مدينة عنتيبي في أوغندا.

ومن جهته قال الإعلامي الإسرائيلي “باراك رافيد” إن المكالمة الهاتفية التي كشف عنها نتنياهو

بينه وبين البرهان تطرقت للحالة الصحية للمستشارة نجوى قدح الدم، ووصف رافيد قدح الدم بأنها كانت قريبة جدًا

من الحاكم السوداني البرهان، وقال: “قبل ستة أشهر كانت هي من نسج العلاقات السرية

التي أدت إلى لقاء عنتيبي بين نتنياهو والبرهان”. وأشار رافيد، انها أصيبت قبل أيام بفايروس كورونا وتدهورت حالتها الصحية، وقررت إسرائيل محاولة إنقاذها.

نجوى عباس قدح الدم

ويُذكر أن نجوى عباس قدح الدم، في العقد الخامس من عمرها، تلقت تعليمها في “أمدرمان”

والتحقت بجامعة الخرطوم كلية الهندسة الميكانيكية، وعملت أستاذة بالجامعة ونالت الماجستير في الطاقة المتجددة

من جامعة الخرطوم، ثم انتقلت للعمل في وكالة “ناسا” الأمريكية بفلوريدا عام 1991

ومنها إلى المعهد العالمي لدراسات الفضاء بمدريد، ذهبت إلى ألمانيا ودرست التنمية المستدامة

ومشكلات البيئة وحصلت هناك على درجة الماجستير، كما حصلت على الدكتوراه في الاختصاص ذاته، والتحقت بمنظمة الأمم المتحدة في “فيينا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق