الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو|| حشودات للفرقة الرابعة تهدد وتتوعد باقتحام طفس غربي درعا.. إليك آخر المستجدات

حشودات للفرقة الرابعة تتوعد باقتحام طفس

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، مقطعًا مصورًا يوثّق حشودات

وتعزيزات لقوات النظام السوري أثناء تجهزها لاقتحام مدينة طفس غربي درعا.
ووثق المقطع المصور انتشار قوات تابعة

لمجموعات “الغيث” التي يقودها، غياث الدلا، وتتبع للفرقة الرابعة بقيادة شقيق رأس النظام السوري، ماهر الأسد.

حشودات للفرقة الرابعة تهدد وتتوعد باقتحام طفس غربي درعا
حشودات للفرقة الرابعة تهدد وتتوعد باقتحام طفس غربي درعا

حواجز جديدة لحصار طفس

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في الجنوب السوري، محمد الحوراني، إنَّ الفرقة الرابعة

نشرت 8 حواجز جديدة بريف درعا الغربي، وتركزت ببلدات اليادودة والمزيريب وخراب الشحم.

وتابع مراسلنا بأنَّ التعزيزات الجديدة ضمت نحو 200 عنصرًا تقدموا من ناحية طريق التابيلن

بالقرب من تل السمن، تزامنًا تحركات بالقرب من تل الخضر، لينتج عنها حالة من التوتر بمدينة طفس.

ونقل مراسلنا معلومات أوليّة مفادها انسحاب الحشودات عقب تواصل اللجنة المركزية “

وهي مجموعة كانت سابقًا ضمن قيادات المعارضة وباتت عقبها مفاوضًا عن درعا” مع

القوات الروسية بالجنوب السوري، ولكن انسحاب المجموعات لم يمنع من استمرار وصول التعزيزات للمنطقة.

ضحية أخرى نتيجة الهجوم على اللجنة المركزية

وفي السياق، لقي العنصر السابق بفصائل المعارضة السورية، مهند الزعيم، مصرعه

خلال الساعات الأخيرة، عقب إصابته بهجوم نفذته مجموعة الشاغوري المحسوبة على تنظيم الدولة “داعش”

على أعضاء اللجنة المركزية ومرافقيهم عند معمل الكونسروة بالقرب من بلدة المزيريب، قبل عدة أيام.

فيما يبقى التوتر هو الطابع المسيطر على درعا مع استمرار تلميحات قوات النظام السوري وضباطها

حول نيتهم اقتحام طفس ومحيطها بالريف الغربي، خاصًة وأن غرب درعا لا يزال نوعًا ما خارجًا عن سيطرة النظام السوري على خلاف بقية أنحاء المحافظة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق