الصحة

نبات البردقوش.. لعلاج السرطان وأمراض العصر الجديد

عشبة البردقوش أو المردكوش المعروفة علميّاً باسم Origanum majorana، ويعود موطنها الأصلي إلى الجنوب الشرقيّ من حوض البحر الأبيض المُتوسّط، وتظهر بشكل طبيعي دون زراعة جنوب سوريا وفلسطين، كما أنّها تُزرَع في ألمانيا، واستخدمت كنوع من التّوابل في الكثير من أنواع الأطعمة، كما تُستعمل أوراقها وأزهارها وزيتها كدواء، حيث أنّها تحتوي على الزيوت الطيّارة، والعديد من مركبات الفلافونويد، وجليكوسيدات الهيدروكينون ، ومشتقات حمض الكافئيك، والتربينات الثلاثية، كمواد فعّالة.

 

مضاد للتسمم:

وبدأ استخدام هذه العشبة من قِبل البشر كمُضادّ لتسمّم، وقد استُعملت عشبة البردقوش شعبياً في الهند منذ آلاف السنين، كما استُعملت في مصر القديمة في العلاج، والتعقيم، بالإضافة إلى حفظ الأغذية، وتخفيف الكحّة، وتقلصاّت المعدة، والمغص، وطرد البلغم، وعلاج، وطرد الغازات، واستُعمِل زيتها كمنبه ومنشّط للأعصاب، كما استعملت هذه العشبة في الطب الشعبي بهدف إعادة توازن الهرمونات وتنظيم الحيض لدى النساء.

 

لعلاج الزهايمر:

يساعد تناول البردقوش على التقليل من تدهور مرض الزّهايمر كما يساهم في تأخير حدوثه، حيث تعمل مُضادّات الأكسدة في عشبة البردقوش كمستخلص الميثانول في الزنجبيل وأوراق الكاريكا على إحداث تأثيرات إيجابية في حالات الزّهايمر.

 

 

لعلاج السرطان:

حيث تعمل مستخلصات عشبة البردقوش على مقاومة نمو الخلايا السرطانية، بالإضافة إلى تأثيراتها المضادة للأكسدة، حيث تساعد تحويل الدم إلى بيئة قلوية وهي عكس البيئة الحمضية التي ينمو ويزداد فيها انتسار مرض السرطان.

 

 

 

لعلاج مرض السكري:

يعتبر البردقوش مفيداً جداً للذين يعانون من مرض السكري، حيث وجد أنّ مستخلص عشبة البردقوش يثبط من النواتج النهائية لارتباط البروتينات أو الدهون بجزيء السكر أو ما يُعرف بـ Advanced Glycation End products والذي يظهر لدى الفئران التي تعاني من مرض السكري، والتي يستخدمها الباحثون لإجراء بحوثهم الطبية.

 

لعلاج السرطان وأمراض العصر الجديد
لعلاج السرطان وأمراض العصر الجديد

 

لخفض كوليسترول الدم:

يعمل البردقوش على خفض كوليسترول الدم، وخاصة عند تناول البردقوش مع الزّنجبيل فهو فعّال في خفض كوليسترول الدم لدى الذين يعانون من ارتفاعه.

 

الوقاية من احتشاء عضلة القلب:

حيث وجدت الدراسات التي أُجريت على حيوانات التّجارب التي عولجت بالأيزوبرينالين إمكانية التأثيرات الوقائية للماء الذي تسخن فيه أوراق عشبة البردقوش، ضد احتشاء عضلة القلب، بالإضافة إلى خفض الضرر الذي يصيب عضلة القلب بعده.

 

 لعلاج الربو:

إذ تُشير بعض الدّراسات الأوليّة إلى أن تناول قطرتين من زيت هذه العشبة يوميّاً بالإضافة إلى دواء الرّبو مدة ثلاثة أشهر يُحسّن من وظائف الرّئة أكثر من تناول دواء الرّبو لوحده، ومن الأفضل أيضاً أن يقوم المريض بغلي الماء ثم وضع أوراق البردقوش فيها وتركها لمدة خمس دقائق ثم شربها.

لعلاج السرطان وأمراض العصر الجديد
.. لعلاج السرطان وأمراض العصر الجديد

لعلاج أمراض الرحم:

يساهم تناوله مغلياً مرتين يوميّاً من قِبَل سيدات مُصابات بتكيّس المبايض في تحسن إفراز الهرمونات في الجسم عن طريق تحسين حساسية الإنسولين، وخفض هرمون الأندروجين، كما أنه يساعد في تنظيم الحيض ويخفف من آلام انقطاعه.

لعلاج سوء الهضم:

حيث يعتبر هذا النبات قادرأ على رفع  إفراز حمض المعدة، وإنزيم الببسين، ويقوم بتحسين الهضم، ومنع انتفاخ البطن والتخفيف من آلام الكولون وتشنجاته، بفضل الزيوت التي يحتويها.

 

 

إقرأ أيضاً: ماهو ” الكروم ” الموصوف لعلاج السكري وأمراض أخرى.. وأين يوجد

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق