الشأن السوريسلايد رئيسي

حادثة تحولت إلى جريمة بريف دمشق.. دهس الطفل وأخفى جثته بالسيارة

أعلنت وزارة الداخلية بحكومة النظام السوري، عن جريمة حصلت في منطقة الحسينية بريف دمشق، راح ضحيتها طفل قام بدهسه شخص ثم أخفى جثته.

تفاصيل الجريمة

وفي التفاصيل، ذكرت الداخلية عبر صفحتها في فيسبوك، أن الجريمة بدأت بورود معلومات لمركز شرطة الحسينية عن حادث سير صدم طفل يبلغ العاشرة من عمره تقريبًا بسيارة “بيك آب” سوزوكي، واختفاء السيارة مع جثة الطفل.

وأوضحت، أنه بعد البحث في المستشفيات عن جثة الطفل، تبين أن لا حالة إسعافية مشابهة دخلت للمشافي.

وتم التوصل إلى رقم السيارة الصادمة من خلال الدوريات، حيث تم تدقيق قيود السيارة لبيان عائديتها وتبيّن أنها تعود للمدعو “محمد.د”.

خوفًا من الإجراءات

وألقي القبض على صاحب السيارة وإحضاره مع سيارته، واعترف بدوره بدهسه للطفل “عمار.ل”. بدون قصد وقام بحمله ووضعه في السيارة، وخوفًا من الإجراءات القانونية قام برميه في إحدى أراضي الحسينية بريف دمشق.

حادثة تحولت إلى جريمة بريف دمشق.. دهس الطفل وأخفى جثته بالسيارة

وعند مغيب الشمس حضر وقام بأخذ جثة الطفل ورماها بالقرب من مكان الحادث في خربة الورد عند مفرق الفرن الثاني كي يراه المواطنون ويخبروا ذويه.

شاهد أيضاً : جريمة قتل امرأة مسنة بعد فقدانها لأيام بريف إدلب وأصابع الاتهام تشير لهذه الجماعات

وأشارت وزارة الداخلية، إلى أن جثة الطفل تم نقلها من عناصر شرطة الحسينية إلى مشفى المواساة بدمشق وتسليمها لذويها أصولًا.

اقرأ أيضاً : قتلا زوجة أبيهم الثانية خنقاً.. جريمة قتل هزّت ريف حلب الشرقي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق