الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| كورونا يضرب عناصر الدفاع الوطني شرقي الرقة.. والنظام السوري يستقدم أطباء بالطيران المروحي

وصل، اليوم الأحد، 5 أطباء على متن الطيران المروحي من العاصمة السورية، دمشق، إلى مدينة معدان الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري بريف الرقة الشرقي بهدف إجراء فحوصات كورونا لعناصر ميليشيا الدفاع الوطني بالمنطقة.

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في الرقة وريفها، نور الجاسم، إنَّ معدان سجلت، اليوم الأحد، 4 إصابات بفيروس كورونا بين عناصر ميليشيا الدفاع الوطني.

وحصلت مراسلتنا من مصادر خاصة داخل ميليشيا الدفاع الوطني على أسماء 3 من العناصر المصابين، وهم: سعيد الحموي، بشار القاسم، كامل الحسين.

الأطباء لفحص عناصر الدفاع الوطني

وأكد مصدر طبي خاص في مستشفى معدان لمراسلتنا بأنَّ الأطباء القادمين من دمشق سيشرفون على إجراء فحوص شاملة لعناصر الدفاع الوطني المنتشرين في بادية الرقة بالريف الشرقي.

وسجل، الأسبوع المنصرم، حالتي إصابة بفيروس كورونا بين عناصر ميليشيا القاطرجي المسلحة الرديفة لقوات النظام السوري في بلدة السبخة في ريف الرقة الشرقي.

اقرأ أيضاً : بعد غيابها لـ 6 أعوام متتالية.. حالات الخطف بالفدية تعود لمدينة معدان

فيما يتستر النظام السوري على أعداد الإصابات الحقيقية بفيروس كورونا، وخاصة بين عناصر قواته والميليشيات الرديفة لها، وهو ما يدفع المدنيين للاستهتار بالفيروس كون النظام لم يعلن عن أكثر من 200 إصابة على الرغم من تطبيقه العزل الصحي الشامل على بلدات السيدة زينب ومنين ورأس المعرة.

اقرأ أيضاً : قتلى وجرحى بينهم ضباط لقوات النظام السوري بهجمات لمجهولين جنوب وشرقي الرقة.. والتفاصيل

خاص|| كورونا يضرب عناصر الدفاع الوطني شرقي الرقة.. والنظام السوري يستقدم أطباء بالطيران المروحي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى