أخبار العالمسلايد رئيسي

الجامعة العربية: تركيا وإيران دولتا فتن وخلافات.. والسعي جاري لتشكيل تحالف دولي ضد خطط إسرائيل

هاجمت الجامعة العربية (جامعة الدول العربية)، اليوم الثلاثاء، التدخل الإيراني والتركي بشؤون الدول العربية

مؤكدًة على السعي لتشكيل تحالف دولي للتصدي للتوسع الإسرائيلي بالأراضي الفلسطينية.

وقال الأمين العام المساعد للجامعة العربية، حسام زكي، في حوار مع وكالة الأنباء المصرية الرسمية:

 تركيا وإيران لا تراعيان مبادئ حسن الجوار مع الدول العربية، وتذكيان نار الفتنة والخلاف”.

وأكد زكي أنّ التدخل التركي في كل من سوريا وليبيا والعراق واستجلابها لمقاتلين أجانب و “إرهابيين” إلى الأراضي الليبية هو أمر مرفوض ومدان عربيًا، على حد تعبيره.

وأردف زكي بأنَّ تركيا تختبئ وراء اتفاقها مع حكومة الوفاق الليبية “حكومة فائز السراج” لتحقيق مصالح اقتصادية وعسكرية وسياسية، منوهًا إلى أنَّ إيران وتركيا تستغلان الأزمات لدعم وتجنيد الميليشيات.

تحالف دولي لمواجهة خطط الضم الإسرائيلية

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، أنه يجب العمل في المرحلة الحالية

على تكوين تحالف دولي واسع لكشف عزلة إسرائيل ومن يؤيدها بسياسة الضم “الرعناء والخطيرة” التي تهدد بإشعال المنطقة.

وقال، حسام زكي، في بيان له إنَّ أبو الغيط سيشارك عبر تقنية “فيديو كونفرانس” بجلسة لمجلس الأمن

بشأن الوضع في الشرق الأوسط، حيث ستنعقد هذه الجلسة في الرابع والعشرين من الشهر الحالي

وستكون على مستوى الوزراء، وتركيزها الكامل على مناقشة مشروع ضم إسرائيل لأراضٍ فلسطينية محتلة منذ العام 67.

معتبرًا أنَّ هذه الجلسة بهذا التوقيت ستكون فرصة لأعضاء مجلس الأمن للتعبير عن رفض خطط إسرائيل وتحذيرها من المضي قدمًا فيها.

ومؤكدًا بأنَّ أبو الغيط يكثّف من اتصالاته الدولية لبناء تحالف مضاد للتوسع الإسرائيلي وقادر على تبيان خطورة هذا التوسع على الأمن والسلم الدوليين.

الجامعة العربية: تركيا وإيران دولتا فتن وخلافات..
الجامعة العربية: تركيا وإيران دولتا فتن وخلافات..

تحركات الجامعة العربية

وتأتي تحركات الجامعة العربية في الوقت الذي تستمر فيه تركيا بإرسال “المرتزقة” من مقاتلي فصائل المعارضة السورية الموالية لها إلى ليبيا

وتعمل روسيا على تجنيد مقاتلين سوريين بصفوف قوات النظام السوري وميليشياته للقتال هناك أيضًا

وسط توسع إيران في مناطق سوريا الشمالية الشرقية (دير الزور وريفها) وفي درعا والقنيطرة جنوبي البلاد

إلى جانب إطلاق تركيا لعملية “مخلب النسر” ضد معاقل حزب العمال الكردستاني شمالي العراق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى