الشأن السوريسلايد رئيسي

ما حقيقة الصورة المتداولة التي نسبت للمقدم حسين الهرموش.. عائلته تصرح

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، في الساعات الأخيرة، صورًة لشخص قضى تحت التعذيب بسجون النظام السوري، ناسبين إياها للمقدم، حسين الهرموش، مؤسس حركة الضباط الأحرار السوريين.

الهرموش ما بين التأكيد والنفي

وتظهر في صورة الشخص الذي قضى تحت التعذيب آثار جروح على الوجه، بالإضافة لفقدان إحدى مقلتي العينين، فيما اختلفت الآراء حول ما إذا كانت الصورة تعود للمقدم، حسين الهرموش، أم لشخص يشبهه.

ما حقيقة الصورة المتداولة التي نسبت للمقدم حسين الهرموش.. عائلته تصرح
ما حقيقة الصورة المتداولة التي نسبت للمقدم حسين الهرموش.. عائلته تصرح

واعتمد من قالوا بأنَ الصورة للهرموش على دلائل مقارنة كتراجع خط الشعر بإحدى جانبي الرأس، وخط تجاعيد بين الحاجبين، وشكل الذقن وفتحة الفم.

فيما اعتقد آخرون أنَّ الصورة ليس للهرموش ولكن لشخص يشبهه إلى حد كبير، معتمدين على أنَّ الصورة المسربة هي لشخص قضى تحت التعذيب بالفروع الأمنية التابعة للنظام السوري، بينما الهرموش بحسب آخر الأنباء معتقل بسجن صيدنايا سيء السمعة، وهو ما دفع بالعديد من المنصات الإخبارية لحذف تقاريرها بعد أن كانت شبه مؤكدة عن أنَّ الصورة تعود للمقدم.

ما حقيقة الصورة المتداولة التي نسبت للمقدم حسين الهرموش.. عائلته تصرح
ما حقيقة الصورة المتداولة التي نسبت للمقدم حسين الهرموش.. عائلته تصرح

وتسربت الصورة على يد أحد المصورين العسكريين المنشقين عن النظام السوري، والذي يعرف عالميًا باسمه الحركي “قيصر”، لتكون ضمن قرص تخزين “يو إس بي فلاش ديسك”، يضم نحو 50 ألف صورة لما يزيد عن 16 ألف جثة قضت بفروع النظام السوري الأمنية تحت التعذيب، وجرى نقلها لمستشفى المزة العسكري “601” لتدور روايات حول حرق العديد من الجثث أو تذويبها بالأسيد، ودفن أخرى بمقابر جماعية.

من هو حسين الهرموش

حسين مصطفى الهرموش من مواليد جبل الزاوية وبالتحديد قرية أبلين بالعام 1972، وكان يحمل رتبة مقدم بقوات النظام السوري ليكون من أوائل المنشقين عنه مطلع يونيو/حزيران من العام 2011، ليبدأ بعد انشقاقه بيوم بتأسيس لواء الضباط الأحرار الذي كان نواة الجيش السوري الحر الذي تأسس بشهر يوليو/تموز من العام ذاته لغرض حماية المتظاهرين السلميين من اعتداءات قوات وعناصر أمن النظام السوري.

وتعرض الهرموش للاعتقال منتصف شهر أغسطس/آب من العام ذاته بطريقة غامضة قال النظام السوري أنها تمت عبر عملية اختراق أمني للأراضي التركية، وقالت مصادر أخرى أنها جرت بالتنسيق مع تركيا او على الأقل مع ضباط من الطائفة العلوية داخل الجيش التركي، بعد أن كان الهرموش وصل الأراضي التركية في الشهر ذاته.

شاهد أيضاً : الذكرى السنوية التاسعة لانشقاق المقدم حسين هرموش عن صفوف قوات النظام السوري

ودعمًا لرواية من الذين قالوا بأنَّ الصورة ليست للهرموش، نشرت منصة “رابطة عائلات قيصر” على الفيس بوك وعائلة المقدم حسين الهرموش، توضيحًا قالوا فيه إنَّ الصور المتداولة هي ذاتها التي صدرت بالعام 2015، وهي صور لأشخاص قضوا تحت التعذيب قبل انشقاق القيصر بالعام 2013.

توضيح حول الصور الأخيرة التي يتم تداولها على مواقع التواصل الإجتماعي. في العام 2013 وتحديداً في شهر آب /اوغسطس …

Gepostet von ‎رابطة عائلات قيصر‎ am Sonntag, 21. Juni 2020

اقرأ أيضاً : الهرموش خُطِفَ من تركيا، فهل ستستعيده أنقرة مقابل طيّار الأسد ؟!

ما حقيقة الصورة المتداولة التي نسبت للمقدم حسين الهرموش.. عائلته تصرح

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى