الشأن السوريسلايد رئيسي

تقسيم سوريا لثلاث كيانات ودمج الفصائل وإخراج الأسد.. موقع بريطاني يكشف عن حل القضية السورية

كشف الموقع البريطاني “ميدل إيست” في تقريرٍ نشره يوم أمس الأحد عن سوريا، بأنّ الحل الأنسب حالياً لمستقبل سوريا هو تقسميها لعدة مناطق.

فمن وجهة نظره بأن الحفاظ على وحدة الأراضي السورية التي شدد عليها قادة العالم بات هدفاً غير واقعي في الوقت الحالي.

– الحرب الطويلة في سوريا انعكست سلباً على أهلها

ووفقاً لما نقله الموقع عن الجنرال الأمريكي المتقاعد، ديفيد بتريوس، فإن سوريا مثل البيضة التي تمشي على حائط لانهاية له، فهي قد فقدت أساسيات الدولة الموحدة، حسب تعبيره.

ونوه بتريوس، إلى أن الحرب في سوريا زرعت بين طوائفها من السنة والعلوية والكردية، كراهية لايمكن أن يتم تجاوزها بالأمر السهل، فيما أكد الموقع أنه “لا يمكن أن يكون بشار الأسد جزءً من أي حل”.

وأن الحل الوحيد الذي يمكن أن يطبق في سوريا يبدأ برحيل الأسد أولاً، والروس يدركون هذا الأمر جيداً، ولكن موسكو لايمكنها أن تتخلى عن بشار الأسد، بسهولة وتسمح له بالتنحي بهذه البساطة.

وبحسب ما رأه الموقع فإن سقوط الأسد سيخلق في الإدارة الروسية مزيد من الفوضى، وذلك لأنها ترى في رأس النظام السوري “شخصية موحدة” يقاتل أمراء الحرب تحت علمهم.

– الحل المتوقع في سوريا

قال الموقع في تقريره: “إن الحل البديل في سوريا يكمن في تقسيم سوريا إلى ثلاث مناطق نفوذ، لأنه لا يمكن لأي بلد بمفرده أن يتولى المهمة الهائلة لإدارة سوريا”.

فمثلاً الأمم المتحدة لاتستطيع إرسال ما يقارب نصف مليون جندي إلى سوريا لتحقيق الإستقرار فيها، لأن القوى المحلية لا يمكنها تحقيق هذا الهدف بمفردها، وإنما تحتاج لدعم خارجي.

وبالتالي أوضح الموقع بأن أولى الخطوات نحو الاستقرار ستكون بعد تقسيم سوريا إلى مناطق هي دمج الفصائل المسلحة بجهاز أمني متماسك يضمن حياة آمنة وبيئة مناسبة لعودة اللاجئين السوريين خارجاً وتآمين المشردين داخلياً.

اقرأ أيضاً : صحيفة روسية.. تكشف تأثير “قيصر” على آل الأسد وموقف بشار من العملية السياسية

وأنهى الموقع تقريره بأنّ هدف الأجهزة الأمنية التي ستعمل تحت إشراف دولي، سيكون بالدرجة الأولى تأمين عودة “آمنة وكريمة وطوعية” للمهجرين والمشردين السوريين عن ديارهم، حسب وصفه.

والجدير ذكره أنّ الشعب السوري، مايزال يعاني من ويلات الحرب منذ اندلاع الثورة السورية في عام 2011 حتى اللحظة، وقد بلغت آخر إحصائيات للنازحين والمشردين السوريين في الداخل والخارج إلى ما يقارب 13 مليون نازح ومشرد.

تقسيم سوريا لثلاث كيانات ودمج الفصائل وإخراج الأسد.. موقع بريطاني يكشف عن حل القضية السورية
تقسيم سوريا لثلاث كيانات ودمج الفصائل وإخراج الأسد.. موقع بريطاني يكشف عن حل القضية السورية

اقرأ أيضاً : الكونغرس الأمريكي يكشف عن مرحلة ما بعد “قيصر” في سوريا ويحسم أمر وجود بشار الأسد فيها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى