الشأن السوريسلايد رئيسيعدسة ستيب

خاص|| امتحانات الشهادة العامة الثانوية (البكالوريا) بحلب يتخللها عمليات غش.. وهذه الجهة المسؤولة

شهدت المراكز الامتحانية في مدينة حلب، اليوم الخميس، عمليات غش متعمدة أثناء تقديم طلاب الشهادة الثانوية العامة (البكالوريا) امتحان مادة اللغة العربية.

الدفاع الوطني ضليعة بعمليات غش في امتحانات الشهادة العامة الثانوية (البكالوريا)

وقالت مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل محمد، إنَّ أبناء عناصر ميليشيا الدفاع الوطني بمدينة حلب عمدوا إلى ارتكاب عمليات الغش بشكل علني وعلى مرأى ومسمع مراقبي الامتحانات.

وأكملت بأنَّ مراقبي امتحانات الشهادة الثانوية العامة (البكالوريا) تغاضوا عن عمليات الغش إما بعد تلقيهم أموال ورشاوي من قبل عناصر ميليشيا الدفاع الوطني، أو بعد تهديد العناصر للمراقبين بالقتل بحال لم يتهاونوا مع أبناءهم.

ولفتت مراسلتنا إلى أنَّ حالات الغش تكررت في كل من: مدرسة رجب قرمو بحي أدونيس، ومدرسة بسام العمر في حي سيف الدولة، ومدرسة المأمون في حي الجميلية، مؤكدًة أنّ هذه المدارس هي التي استطاعت رصدها، ولكن يمكن تعميم الحالة على مراكز امتحانية أخرى.

اقرأ أيضاً : لتجارة الأعضاء وامتهان الدعارة.. تحذير من عصابة خطف فتيات بمحيط الجامعة في حلب

وحصلت مراسلتنا على صور خاصة من قاعات الامتحانات بمدارس حلب المدينة، كان واضحًا فيها عدم التزام المراكز بإجراءات التباعد الاجتماعي والتعقيم وارتداء الكمامات للحد من انتشار فيروس كورونا.

والجدير بالذكر أنَّ ميليشيا الدفاع الوطني باتت تعامل حلب المدينة وكأنها ممتلكات خاصة يحق لها التحكم بكافة مفاصل الحياة فيها من السوق السوداء لتجارة السلاح والمخدرات والدعارة المنظمة وصولًا للفساد وتجارة الأعضاء والاستيلاء على منازل وأرزاق المدنيين.

اقرأ أيضاً : ضباط مخابرات النظام السوري بحلب يبيعون الأسئلة الامتحانية بشكل علني.. إليك قائمة الأسعار

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق