أخبار العالم

بعد عقود.. إيران تدعو لمحاسبة مساعدي صدام حسين لارتكابهم هذه الجرائم

دعت القوات المسلحة الإيرانية، اليوم الأحد، إلى محاكمة كل من ساعد الرئيس العراقي الراحل صدام حسين وساهم في “جرائمه المروعة”، في محكمة لاهاي الدولية.

صدام حسين وإيران

ونقلت وكالة “مهر” الإيرانية، عن مستشار القائد العام للقوات المسلحة الإيرانية، اللواء يحيى صفوي

قوله، إن “أكبر الجرائم البشرية ضد شعبنا حدثت خلال السنوات الثمانية من الدفاع المقدس، حيث قامت قوات صدام بتنفيذ 252 عملية قصف كيميائي”.

وأضاف صفوي، أن “الذين أعطوا صدام القنابل الكيميائية خلال الحرب على إيران، وظلوا صامتين في وجه أفعاله الوحشية فإنهم متورطون في جرائم صدام ضد الشعب الإيراني”.

إيران تدعو لمحاسبة مساعدي صدام حسين لارتكابهم هذه الجرائم
إيران تدعو لمحاسبة مساعدي صدام حسين لارتكابهم هذه الجرائم

محكمة لاهاي

وشدد على أنه “يجب محاكمة كل من ساعد صدام حسين وساهم في الحرب المفروضة على إيران في محكمة لاهاي للجرائم الدولية.

وأشار إلى التطور التي حققته إيران في مجال الدفاع أمام التهديدات الكيميائية والجرثومية والبيولوجية

قائلًا، رغم هذا التطور لكن ينبغي ألا نكتفي بذلك ونمضي في مسار تحقيق المزيد من التطور.

وتقول تقارير صحفية، أن الجيش العراقي قصف في الـ 28 من يونيو حزيران 1987، خلال حربه مع إيران (1980 – 1988) وبدعم أمريكي

مدينة سردشت بالقنابل الكيميائية، لتصبح هذه المدينة الإيرانية أول مدينة في العالم

تتعرض للقصف الكيميائي، والثالثة بعد هيروشيما وناكازاكي اليابانيتين اللتان استهدفتا بأسلحة الدمار الشامل المحرمة دوليًا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق