الشأن السوريالتقارير المصورةسلايد رئيسي

عدسة “ستيب” ترصد دخول رتل تركي من كفرلوسين .. وحالة من التصعيد جنوبي إدلب

دخل رتل تركي مكون من عشرات الآليات العسكرية الثقيلة، اليوم الثلاثاء، لمحافظة إدلب عبر معبر كفرلوسين الحدودي، تزامنًا مع استمرار قصف قوات النظام السوري على أرياف المحافظة.

رتل تركي محمل بعشرات الآليات يدخل من كفرلوسين

رصدت عدسة مراسل وكالة “ستيب الإخبارية ” في إدلب وريفها، حسن المحمد، دخول عشرات الدبابات والعربات المصفحة وسيارات الشحن المغلقة (سيارات ذخائر على الأرجح) من معبر كفرلوسين العسكري مع تركيا شمالي إدلب باتجاه مناطق جبل الزاوية جنوبي إدلب.

ولفت مراسلنا إلى أنَّ التعزيزات التركية تدخل بشكل يومي من كفرلوسين، وتتنوع وجهتها ما بين مناطق ريف إدلب الجنوبي، ومناطق ريف حلب الغربي.

اشتباكات وقصف مدفعي جنوبي إدلب

وفي سياق الحديث عن إدلب، قال مراسلنا إنَّ فصائل المعارضة السورية تمكنت من صد محاولة تسلل ليلية لقوات النظام السوري على محور بلدة فليفل بجبل شحشبو.

بالتزامن مع تكثيف قوات النظام السوري المتمركزة في مدينتي كفرنبل ومعرة النعمان من قصفها المدفعي على بلدات شنان وكنصفرة والبارة والرويحة وبينين جنوبي إدلب.

اقرأ أيضاً : تسريب لاتفاق في إدلب تحت ضغط تركي.. تنظيم حراس الدين ينسحب وتحرير الشام تُجهّز

وأشار مراسلنا إلى أنَّ طيران الاستطلاع الروسي لم يفارق أجواء المناطق المستهدفة، خلال الساعات الأخيرة، لضمان رصد أي تحرك لفصائل المعارضة السورية عند خطوط التماس المتاخمة لمناطق سيطرة النظام السوري.

وليس ببعيد، سقط عدد من عناصر قوات النظام السوري بين قتيل وجريح نتيجة انفجار لغم أرضي زرعه مجهولون بسيارة عسكرية على طريق زراعي قرب سد أبو فياض شرقي أثريا بالمنطقة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري شرقي حماة.

وتشير التحركات والتجهيزات لأطراف الصراع، تركيا وفصائل المعارضة السورية من جهة وقوات النظام السوري والميليشيات الرديفة والحليفة الإيرانية والروسية من جهة أخرى، لاقتراب اندلاع معارك بمناطق جنوبي الطريق الدولي “إم 4″، أو على الأقل بمناطق جبل الزاوية.

عدسة "ستيب" ترصد دخول رتل تركي من كفرلوسين .. وحالة من التصعيد جنوبي إدلب
عدسة “ستيب” ترصد دخول رتل تركي من كفرلوسين .. وحالة من التصعيد جنوبي إدلب

اقرأ أيضاً : قتلى بصفوف النظام السوري في إدلب واختبار جاهزية الفصائل إنذاراً لتصعيد عسكري قادم

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق