الشأن السوريسلايد رئيسيعدسة ستيب

شاهد || النظام السوري يجري تسوية أمنية مع عصابة خطف وتشليح في السويداء.. والأهالي غاضبون

أفادت مصادر محلية، اليوم الخميس، أن النظام السوري أجرى تسوية أمنية مع عصابة تضم 22 شخص من المتهمين بجرائم الخطف والسرقة، في بلدة عريقة شمال غرب السويداء.

تسوية أمنية مع عصابة

وبحسب المصادر، فإن التسوية الأمنية جرت بين قوات النظام السوري ووجهاء من أبناء المنطقة

في موقف بلدة عريقة بمحافظة السويداء، لـ 22 شخص من المتهمين بجرائم الخطف والسلب وبحضور الإعلام الرسمي وشخصيات سياسية وأمنية.

وسلّمت العصابة تسعة بنادق نوع “كلاشنكوف” معظمها متعطلة، وقاذف أر بي جي وعدة حشوات

وبندقية صيد وقذيفتين بدون صواعق، وبضعة صناديق ذخيرة، ووقع أفراد العصابة على تعهدات بعدم العودة للممارسة الجرائم، بحسب “السويداء 24”.

النظام السوري يجري تسوية أمنية مع عصابة
النظام السوري يجري تسوية أمنية مع عصابة

6

غضب الأهالي

وأثارت هذه التسوية غضب الأهالي في المنطقة، وذلك لما قام به النظام السوري “باحتواءه للمجرمين والتلميح بضمهم بصفوفه بطرق ملتوية كميليشيا”.

وقالت مصادر، إنه خلال الأيام المقبلة سيتم استكمال باقي القوائم التي تضم أسماء

جديدة من أغلب قرى الريف الغربي للسويداء، فيما ستوضع حواجز دائمة تابعة للنظام داخل بلدة عريقة.

وتأتي هذه التطورات بعد استقدام النظام لتعزيزات عسكرية كبيرة إلى محيط بلدة عريقة

بهدف شن حملة أمنية لإلقاء القبض على عشرات المطلوبين فيها، والتي انتهت بتسوية أوضاع بعضهم.

وأوضحت المصادر، أن هذه العصابة كبيرة وتحتوي على العشرات من المسحلين المتوارين عن الأنظار حتى الآن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق