الشأن السوريسلايد رئيسي

هولندا تكشف موقفها الجديد من سياسة الحماية لطالبي اللجوء السوريين على أراضيها

قالت الخارجية الهولندية، خلال الساعات الأخيرة، إنَّ الوضع الأمني العام، وانتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها النظام السوري بشكل أساسي وبقية أطراف النزاع لا تزال تُشكِّل قلقاً.

هولندا وطلبات اللجوء

وأضافت “بناءاً على ذلك فإنه لن يكون هناك أي تغيير في سياسة حماية اللاجئين السوريين، وهذا يعني أنه عندما يتم تقييم طلب الحصول على إذن اللجوء سواء كان لفترة محدودة أو غير محدودة فإن السوري سوف يعتبر أنه يواجه خطراً جسيماً في حال تمت إعادته إلى سوريا”.

وتابعت في ذات الصدد “وبناءًا على ذلك فاللاجئ السوري يستحق الحماية”، مشيرةً إلى أن هناك استثنائين رئيسين عن هذا المبدأ العام، وفق ما نقلته الشبكة السورية لحقوق الإنسان.

حيث يشير الاستثناء الأول إلى أنه “إذا أظهر التقييم الفردي أنه ليس هناك خوفٌ من عودة هذا الشخص وبشكل خاص كونه سافر عائداً بإرادته إلى سوريا، ثم رجع إلى هولندا دون أي ضرر”.
 
والثاني يشير إلى أنه “إذا أظهر التقييم الفردي أنَّ الشخص الذي قدم اللجوء كان قد ساهم في نشاط داعم للنظام السوري”.

أسلحة محرمة

وأكدت الرسالة أن قوات النظام السوري، نفذّت غارات جوية مكثفة أثناء هجومها على مواقع المعارضة، من خلال استخدام الذخائر العنقودية المحظورة دولياً، ما أدى لسقوط مئات الضحايا المدنيين.

اقرأ أيضاً : هولندا تقرر ترحيل لاجئ سوري لأنه “عميل” للنظام السوري؟!

وشددت على أن “تصرفات النظام مصدر رئيسي لانعدام الأمن”، حيث تشير التقارير إلى الغياب التام لدولة القانون، من خلال ممارسات النظام والاعتقالات التعسفية للناشطين والعائدين وغيرهم ممن يعتبرون معارضين.

اقرأ أيضاً : ملكة هولندا بالأصفر وبكامل أناقتها تقود دراجة هوائية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق