الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| الأمن السياسي يعتقل فتاتين في حي الفرقان بـ حلب المدينة.. وتكهنات حول التهم الموجهة إليهم

شنّت قوات النظام السوري متمثلة بفرع الأمن السياسي، خلال الساعات الأخيرة، حملة مداهمة واعتقال بـ حي الفرقان في مدينة حلب، لتستهدف خلالها الفتيات وتعتقل عددًا منهم.

الأمن السياسي يعتقل فتيات في حي الفرقان بـ حلب المدينة

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل محمد، إنَّ الحملة

استهدفت بشكل خاص نساء وفتيات حي الفرقان الواقع بالجهة الغربية لمدينة حلب.

 الأمن السياسي يعتقل فتاتين في حي الفرقان بـ حلب المدينة
الأمن السياسي يعتقل فتاتين في حي الفرقان بـ حلب المدينة

وأكملت مراسلتنا بأنَّ الحملة نفذها عناصر فرع الأمن السياسي التابع للنظام السوري، وتخللها تدقيق بالهويات والثبوتيات الشخصية، وإجراء بحث سجلات إجرامية “ضرب فيش أمني” للفتيات بالحي.

ولفتت مراسلتنا إلى أنَّ الحملة نتج عنها اعتقال فتاتين عشرينيتين، وهما، رهف. ح، و، آلاء. م، (تم التستر على الكنية درءًا لأي مضايقات قد يواجهها ذوي الفتاتين من قبل قوات النظام السوري).

ونقلت مراسلتنا عن أهالي حي الفرقان تكهنهم بأنَّ سبب اعتقال الفتاتين هو تعليقاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي

وامتعاضهم من الغلاء وانهيار الواقع المعيشي في المدينة، وهو ما سيجعل النظام السوري يوجه لهم تهمة “التحريض على مؤسسات الدولة”.

والجدير بالذكر أنَّ، يوم الجمعة الفائت، شهد اعتقال 4 خطباء مساجد في حلب المدينة

بعد تلميحهم في خطبة الجمعة لتواطئ مسؤولي النظام السوري مع تجار المدينة

للتضييق على الأهالي ورفع الأسعار، إلى جانب محاولة مدنيين اثنين الانتحار على خلفية سوء الأحوال المعيشية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق