الشأن السوريسلايد رئيسي

السعودية تجدد موقفها الحاسم تجاه النظام السوري وإيران

السعودية تجدد موقفها الحاسم

عقد مجلس الوزراء السعودي، يوم أمس الثلاثاء، جلسة له عبر تقنية الاتصال المرئي، كانت برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز.

وناقشوا خلال الاجتماع ضرورية منع أي تجاوز على حدود المملكة العربية السعودية وحماية معابرها من السلوك الإيراني.

مجلس الوزراء السعودي يناقش أمن حدودها

أعلن المجلس في جلسته بأن المملكة لن تسمح “بأي تجاوز لحدودها أو إضرار بأمنها الوطني

أو تعرض سلامة المعابر المائية والاقتصاد العالمي لمخاطر السلوك الإيراني العدائي”.

وحذر المجلس، من العواقب الأمنية للتوسع الإقليمي لإيران، ولاتفاقيات الأسلحة

التي تجاهلت هذا التوسع ونوه إلى المخاوف الأمنية المشروعة لدول المنطقة.

كما دعى المجلس إلى ضرورة اتخاذ موقف دولي حاسم تجاه ايران، والعمل على اتخاذ

الإجراءات المناسبة لاستمرار حظر تسليح “النظام الإيراني، والتعامل الجاد مع البرنامجين النووي والباليستي اللذين تطورهما إيران”.

السعودية تجدد موقفها الحاسم تجاه النظام السوري وإيران
السعودية تجدد موقفها الحاسم تجاه النظام السوري وإيران

موقف السعودية أمام مؤتمر بروكسل 

أكد المجلس فيما يخص الشأن السوري على موقف السعودية أمام مؤتمر بروكسل الرابع لدعم سوريا، وعلى أنّ الحل الوحيد للأزمة السورية هو الحل السياسي فقط.

والذي سيكون وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254، ومسار “جنيف1″، وأشار إلى استمرار

“دعم المملكة الكامل لجهود الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص، ولكل جهود توصل إلى حل لوقف تلك المأساة، ولاستئناف أعمال اللجنة الدستورية”.

والجدير ذكره أنّ المجلس اطلع في بداية جلسته على آخر تطورات جائحة فيروس كورونا محلياً ودولياً

والجهود المبذولة لتحقيق أعلى معدلات السلامة والحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق