الصحة

لعلاج الأمراض الجلدية والجهاز التنفسي وعدة أمراض خطيرة أخرى عليك بتناول التين

يعتبر التين من ألذ فواكه الصيف المحببة لدى الجميع، وذلك بسبب مذاقه الحلو والمميز، فضلاً عن فوائده التي لاتعد ولاتحصى.

ويمكن تناوله بشكليه الطازج والمجفف، وهو في كلتا الحالتين مفيد وصحي ويمد الجسم بالعديد من المعادن والفيتامنيات الأساسية.

 فوائد التين العديدة

لقد استخدم منذ القدم في علاج العديد من الحالات والأمراض مثل: السكري وأمراض الكبد والجهاز التنفسي والبولي.

كما ويعتبر التين المجفف من أكثر أنواع الفواكه المجففة فائدة، هذا بسبب احتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة ومن أهم فوائد التين:

  •  يعتبر أهم مقاوم للالتهابات

فهو يحارب الجذور الحرة، لأنه يحتوي على مضادة أكسدة بنسب عالية، وبالتالي يعزز من الجهاز المناعي

  • يعزيز صحة القلب

يوجد فيه مضادات أكسدة وخاصة مادة الفينول، والتي تعمل بدورها على حماية البروتينات الدهنية في الدم من الأكسدة.

  • ضروري للنمو الطبيعي

فهو يحتوي على أوميغا 3 وأوميغا 6 والأحماض الدهنية التي تساعد على النمو الطبيعي.

  • ينظم ضغط الدم

ينصح معظم الأطباء مرضى ضغط الدم بالمواظبة على تناوله، وذلك لآثاره الواضحة في السيطرة على ضغط الدم وتخفيضه، وذلك لاحتوائه على معدن البوتاسيوم الذي يساعد على الحفاظ على توازن سوائل الجسم.

  •  مليّن ومحارب للامساك

يحتوي على نسب عالية من الألياف الغذائية والتي لها دور كبير في الوقاية من الإمساك، وحماية الجهاز الهضمي من الإضطرابات بشكل عام.

يحتوي “التين” بأنواعه سواء الطازج أو المجفف على نوعين من الألياف: “القابلة للذوبان والتي يكون لها دور كبير في تخفيف الوزن.

ويحتوي على الألياف غير القابلة للذوبان والتي يطرحها الجسم خارجاً مع الفضلات.

  • يساهم في محاربة السرطان

كمية الألياف العالية التي يحتويها تساعد جداً في محاربة الالتهابات والعديد من الأمراض ومن ضمنها السرطانات.

ومن أشهر مضادات الأكسدة الفلافونويد، والذي أثبتت الأبحاث دوره في الوقاية من سرطان الرئة وسرطان القولون بشكل خاص.

لعلاج الأمراض الجلدية والجهاز التنفسي وعدة أمراض خطيرة أخرى عليك بتناول التين
لعلاج الأمراض الجلدية والجهاز التنفسي وعدة أمراض خطيرة أخرى عليك بتناول التين

– التين وفوائده للبشرة

 

  • فوائده للجلد

– يحمى من علامات الشيخوخة في الوجه مثل التجاعيد والخطوط البيضاء.

– يعالج مرض الجدري في المراحل الأولى.

-يحافظ على نضارة وترطيب البشرة حيث يحتوي على فيتامين ب و ج ، وفسفور وبوتاسيوم ومعادن مثل الكالسيوم والمغنسيوم والأحماض الأمينية.

– يشكل عامل وقاية من الإصابة بالأمراض الجلديّة كالصدفيّة وحب الشباب وذلك لاحتوائه على العناصر المضادة للأكسدة والألياف.

– يساهم في تخفيف الالتهابات ويقضي على البثور والدمامل والبهاق، وذلك عن طريق وضعه بشكل مباشر على البشرة.

– يستخدم كمقشر طبيعيّ للجلد، ويساعد على التخلّص من الخلايا الميتة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق