منوعسلايد رئيسي

تحذيرات من كارثة ستحل على الأرض لم يسبق لها مثيل منذ 3 ملايين سنة

حذر علماء في دراسة جديدة لهم، أنّ الأرض خلال 5 سنوات وبحلول عام 2025، ستقترب من مؤشرات الاحترار العالمي التي كانت عليها قبل 3.3 مليون سنة.

وقال العلماء وفق موقع “بلانيت نيوز”، إنّه إذا استمر انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون بالوتيرة الحالية، فإنّ مستواه خلال خمس سنوات قد يتجاوز المستوى الذي بلغه في عصر “البليوسين”.

وأجرى العلماء تجربة من خلال تصميم نموذجاً لانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون في عصر البليوسين، باستخدام المؤشرات الخاصة بمستوى عنصر البورون، وتمكنوا من إجراء تقدير دقيق لنطاق ثاني أكسيد الكربون في ذلك العصر الجيولوجي.

وكشفت الدراسة أنّ مستوى غاز ثاني أكسيد الكربون في أحر فترة من فترات الاحترار العالمي في العصر القديم، ارتفع في الغلاف الجوي للأرض إلى 380-420 جزءاً في المليون.

أما في الوقت الحالي فيبلغ غاز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي، 415 جزءاً في المليون، ويرتفع سنوياً بمقدار 2.5 جزء في المليون.

شاهد أيضاً : ناسا بصدد إطلاق مركبة لاستكشاف كويكب “سيجعل أهل الأرض أغنياء”

وشدد العلماء على ضرورة إدراك البشر للكارثة القادمة، حتى يتم العمل على تخفيف عواقبها قدر الإمكان.

شاهد أيضاً : اكتشاف مثير على المريخ.. يثبت وجود كائنات فضائية لديها تكنولوجيا أكثر تقدما من الأرض

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق