سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

بالفيديو|| الطفل السوري المغتصب في لبنان بأول ظهور له يتحدث عن الحادثة ويوجه رسالة لوالده

الطفل السوري المغتصب في لبنان

روى الطفل السوري الذي تعرض لحادثة الاغتصاب في لبنان، في أول ظهور إعلامي، تفاصيل صادمة عن واقعة اغتصابه، وكشف جوانب من حياته الشخصية لأول مرة.

أخفى الأمر عن والدته:

وفي تقرير ضمن برنامج للإعلامي “طوني خليفة” تحدث الطفل محمد عن واقعة الاغتصاب، وأشار إلى أنه أخفى حقيقة الأمر عن والدته، لأن القائمين بالجريمة هددوه بالقتل، وذكر أنهم كانوا ينتظرونه على طريق منزله ويقومون بضربه.

الأب الغائب:

وتطرق الطفل محمد للحديث عن والده الغائب عنه قائلاً: “لو بدكم تبحثوا عنه ابحثوا، لكن لو عرفتوا توصلوله، قولوا إنه لو اجا هنا بدو يشوف شيء، ما بيعرفه. أنا بيي تركنا وما بيتعرف علينا هو مش بيّ، تركنا ولا بيدق بيسأل عني”.

ومن جهتها تحدثت والدته عن تفاصيل حياتها الشخصية، بعد الكشف عن تعرضه للاعتداء من قِبل مجموعة من الشبان اللبنانيين.

الأم تكشف مزيد من التفاصيل:

كما تحدثت عن ابنها الذي يبلغ من العمر حالياً 13 عاماً، وعن تعرضه للتحرش والتعنيف طوال عامين من قبل عاملين معه في مكان عمله، وذكرت أنه لم يخبرها بتاتاً، وفي كل مرة وعند عودته من العمل كان يبدو عليه الحزن فيرد عليها بعبارت “ما في شي” ويذهب إلى غرفته ويجلس وحيداً لساعات

وأوضحت الوالدة أنها عرفت بالأمر عندما انتشر مقطع فيديو له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ورفضت مشاهدة المقطع المصور.

وأضافت أنها تقيم في لبنان منذ زواجها، وأنجبت ابنها كذلك في لبنان وبأن زوجها هجرها ولم يهتم بعائلته، ولا بابنه طوال تلك الفترة وحتى بعد الكشف عن واقعة اغتصابه.

وأعربت والدة الطفل السوري عن استيائها من موقف والده المختفي عنها وعن أبنائه، مستنكرة عدم مجيئه للسؤال عن حال ابنه محمد بعد هذه الحادثة.

الطفل السوري المغتصب في لبنان
الطفل السوري المغتصب في لبنان

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق