سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

“لاحقوه وهو برفقة زوجته”.. شاهد مواجهة بين الرئيس الفرنسي ومحتجين دون كمامات

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية، خلال الساعات الأخيرة، مقطعاً مصوّراً يظهر الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، يتجادل عن قرّب مع عشرات المحتجين الذين طالبوه بالرحيل عن الحكم.

مواجهة بين الرئيس الفرنسي ومحتجين

وجاءت المواجهة بين الرئيس إيمانويل ماكرون والمحتجين، خلال تواجده مع زوجته في حديقة التويلري العامة بباريس، بمناسبة يوم الباستيل. 

كما ويظهر ماكرون برفقة زوجته، غير مرتدييين الكمامات الطبية وقايةً من فيروس كورونا، لتعلوا صرخات المحتجين بهتافات مطالبة باستقالته ورحيله. 

وبحسب الصحيفة البريطانية، فإن ماكرون وتحت أنظار حراس الأمن، انخرط في مواجهة عن قرب مع الرجال المحتجين من أصحاب “السترات الصفراء”، الذين أخذوا يلوحون بأصابعهم في وجهه وهم يشكون عدم المساواة الاقتصادية وتعامل الشرطة العنيف مع المتظاهرين، في مناقشة ساخنة بين الطرفين استمرت نحو ست دقائق، وبدون أقنعة واقية.

مشيرةً إلى أن الرئيس الفرنسي، اختتم النقاش الذي طاله، قائلاً لأحد المتظاهرين: “هذه عطلة عامة (يوم الباستيل)، وأنا أتمشّى مع زوجتي، وأنت تزعجني”.

شاهد مواجهة بين الرئيس الفرنسي
شاهد مواجهة بين الرئيس الفرنسي

عيد وطني فرنسي

والجدير بالذكر أن يوم الباستيل، هو عيد وطني فرنسي، يُقام كل عام في 14 يوليو منذُ سنة 1880، وهو احتفال بانتهاء الحكم الملكي بالمطلق، والذكرى السنوية الأولى لاقتحام سجن الباستيل، وهو يوم عطلة رسمي في فرنسا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق