الشأن السوريالفيديو

بالفيديو والخرائط|| أنفاق ومستودعات صواريخ سرية لإيران في البوكمال و الميادين شرقي دير الزور

تعمل إيران عبر الحرس الثوري والميليشيات التابعة له على حفر شبكة أنفاق سرية بمناطق البوكمال و الميادين القريبتين من الحدود السورية العراقية بريف دير الزور الشرقي.

عين الفرات تكشف شبكة الأنفاق السرّية التي تحفرها إيران في البوكمال والميادين بدير الزور …

#عين_الفرات تكشف شبكة الأنفاق السرّية التي تحفرها إيران في البوكمال والميادين بدير الزور … **خريطة المواقع في التعليقات ***على خطى تنظيم داعش، بدأت المليشيات الايرانية بعمليات واسعة لحفر الأنفاق في مناطق سيطرتها بمدينة دير الزور، وذلك بعد ازدياد الضربات الجوية على مقرّاتهم، نقدّم لكم فيما يلي أهم الأنفاق التي تقوم الميليشيات الإيرانية بحفرها في دير الزور: 1- مدينة البوكمال:معظم المقرّات الإيرانية في مدينة البوكمال كانت سابقاً مقرّات لتنظيم داعش، وقد قامت الميليشيات الإيرانية بتوسعة الأنفاق الموجودة تحتها، وتقوم اليوم بحفر أنفاق طويلة حول هذه المقرات وخاصة في منطقة الحزام الأخضر وتستخدمها كمستودعات للأسلحة والذخيرة. الحفّارات والآليات الثقيلة التي تحفر وتنقل الرمل تأتي من العراق، ويشرف على عمليات الحفر شخصيات عسكرية إيرانية وعراقية، مثل أبو الحسن العراقي أحد قادة حزب الله العراقي، ومهدي الإيراني وغيرهم. 2- أطراف مدينة البوكمال: تقع هذه الأنفاق بالقرب من الحدود العراقية على أطراف مدينة البوكمال من جهة البادية، حيث يظهر في الفيديو خنادق متصلة ببعضها ومتصلة بالأنفاق الموجودة تحت الأرض، وكلها لحماية مستودع للصواريخ والسلاح الثقيل، وأغلب الموجودين في هذا المقر من الأفغان والإيرانيين، وهناك عدد قليل من العراقيين. 3- خلف منطقة الحمدان بمدينة البوكمال: تقع هذه الأنفاق على بعد 14 كم من مدينة البوكمال باتجاه البادية وبالتحديد خلف منطقة الحمدان، حيث يوجد في هذه المنطقة 8 أنفاق تحت الأرض ويتواجد فيها حفّارة بشكل دائم مع سيارات عسكرية ويوجد حوالي 25 عنصر كلهم من الجنسية العراقية والمسؤول عنهم شخص يدعى أوس العراقي والموقع تابع للحرس الثوري الإيراني. 4- بين بيوت أهالي مدينة الميادين: قامت المليشيات الايرانية خلال اليوميين الماضيين بحفر خنادق وأنفاق بين البيوت السكنية بالقرب من بيوت البكر القريبة من مركز البريد والمركز الثقافي في مدينة الميادين على شارع الكورنيش 5- بادية الميادين: هذا الموقع تابع لحزب الله العراقي ويتواجد فيه أنفاق وثلاثة مستودعات تحت الأرض تحتوي على كميات كبيرة من السلاح وعشرة آليات عسكرية عليها مضاد طيران وتدخل تحت الأرض في الأنفاق، بالإضافة إلى 30 مقاتل ويشرف على هذا المقر، الحسن من الموصل، أبو آية العراقي ، إبراهيم حاج حسن العلي من الساحل السوري. 6- بلدة بقرص – مدينة الميادين: يوجد في هذه البلدة مقر تحته نفق ضخم في أطراف بلدة بقرص التابعة لمدينة المياذين من جهة البادية كان تنظيم داعش يستخدمه سابقاً، ويحتوي النفق بداخله على سيارات وسلاح، والمشرفين عليه هم: أبو حيدر العراقي ، أبو العباس من منطقة الرمادي بالعراق. 7- أطراف مدينة الميادين: يوجد في أطراف الميادين الكثير من الخنادق والأنفاق، وبالتحديد في منطقة المزارع والحيدرية وبالقرب من موقع عين علي الاثري.

Gepostet von ‎عين الفرات – Eye of the Euphrates‎ am Freitag, 17. Juli 2020

وكشفت شبكة “عين الفرات” المحلية عن إقدام إيران على عمليات حفر أنفاق بشكل واسع بمناطق التواجد الإيراني بريف دير الزور بعد ازدياد غارات التحالف الدولي على المواقع الإيرانية بالمنطقة.

أنفاق وخنادق بمدينة البوكمال وريفها

وأبرز الأنفاق هي في مدينة البوكمال شرقي دير الزور، حيث أنَّ معظم المقرات الإيرانية في المدينة كانت فيما سبق مقرات لتنظيم الدولة “داعش”، وعمليات الحفر الحالية هي لتوسعة الأنفاق.

بالفيديو والخرائط|| أنفاق ومستودعات صواريخ سرية لإيران في البوكمال و الميادين شرقي دير الزور
أنفاق ومستودعات صواريخ سرية لإيران في البوكمال و الميادين شرقي دير الزور

حيث تركزت عمليات الحفر بمنطقة الحزام الأخضر بالمدينة، وحول المقرات، بغية استخدام الأنفاق كمستودعات للسلاح والذخائر، فيما تتم عمليات الحفر هناك عبر آليات ثقيلة وحفارات قادمة من العراق، وتحت إشراف شخصيات إيرانية وعراقية أبرزها، أبو الحسن، أحد قادة ميليشيا حزب الله العراقي، ومهدي الإيراني.

بالفيديو والخرائط|| أنفاق ومستودعات صواريخ سرية لإيران في البوكمال و الميادين شرقي دير الزور
أنفاق ومستودعات صواريخ سرية لإيران في البوكمال و الميادين شرقي دير الزور

كما تتم عمليات حفر الأنفاق عند أطراف البوكمال من جهة البادية، وهناك يتم بناء شبكة أنفاق وخنادق متصلة ببعضها وتستخدم كمستودعات للسلاح الثقيل والصواريخ، وفي المنطقة يتواجد عناصر من الأفغان والعراقيين بالمجمل.

والموقع الثالث هو خلف منطقة الحمدان على بعد 14 كيلومترًا من مدينة البوكمال من جهة البادية، ويضم 8 أنفاق تحت الأراضي بداخلها حفّارة أنفاق متواجدة بشكل دائم مع سيارات عسكرية وعناصر عراقيين تابعين لإيران يبلغ عددهم 25 عنصرًا يقودهم شخص يدعى، أوس العراقي.

شبكات أنفاق في الميادين شرقي دير الزور

كما بدأت الميليشيات الإيرانية، في الـ 48 ساعة الأخيرة، بحفر خنادق وأنفاق بين المنازل السكنية بمحيط مركز البريد والمركز الثقافي في شارع الكورنيش بمدينة الميادين شرقي دير الزور.

إلى جانب موقع في بادية الميادين يتبع لميليشيا حزب الله العراقي المدعوم إيرانيًا ويضم ثلاثة مستودعات تحت الأرض بداخلها كميات ضخمة من السلاح وعشرة آليات عسكرية مثبت عليها مضادات طيران تختفي داخل الأنفاق تحت الأرض، و30 مقاتلًا من الميليشيا يشرف عليهم كلًا من: الحسن من الموصل، وأبو آية العراقي، وابراهيم حاج حسن العلي من الساحل السوري.

وموقع في بلدة بقرص يضم نفقًا ضخمًا في أطراف البلدة بداخله سيارات وسلاح متنوع، ويشرف عليه كلًا من، أبو حيدر العراقي، وأبو العباس العراقي، اللذان ينحدران من منطقة الرمادي بالعراق.

اقرأ أيضاً : إيران تستقدم منظومات دفاع جوي صاروخي لمحيط قاعدة الإمام علي بالبوكمال!!

وشبكة من الخنادق والأنفاق على أطراف مدينة الميادين في المزارع والحيدرية وبالقرب من موقع عين علي الأثري الذي حولته إيران لمزار ديني “شيعي” يأتي إليه الحجاج.

شاهد أيضاً : ليلة دامية.. التحالف الدولي يستهدف قاعدة “الإمام علي” ويقتل قائد لواء زينبيون في سوريا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق