الشأن السوريسلايد رئيسي

الطيران الروسي يستهدف انغماسيي “داعش” بريف الرقة.. وقوات النظام السوري تستنفر

أفادت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في الرقة وريفها، نور الجاسم، أن أربع عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” قُتِلوا، اليوم الثلاثاء، جرّاء استهدافٍ جوّي.

الطيران الروسي يستهدف خلايا “داعش”

وبحسب ما حصلت عليه مراسلتنا من معلومات، فإن أربع عناصر من خلايا التنظيم “الانغماسيين”، كانوا يستقلون سيارة دفع رباعي نوع (بيك آب) قتِلوا في بادية الرقة الخاضعة لسيطرة قوّات النظام السوري، جرّاء استهدافهم بغارات جوّية روسية.

وأوضحت أن سيارة خلايا التنظيم، كانت مركونة قرب قرية العزاوي جنوب بلدة الرصافة في بادية الرقة، وتمّ استهدافها بغارتين جوّيتين من الطيران الحربي الروسي عصر اليوم.

و أشارت مراسلتنا في المنطقة، إلى أن قوّات النظام السوري، طوقت على إثر ذلك المنطقة المحيطة ببلدة الرصافة.

كما قامت بنشر دوريات في بادية الرقة، تحسبًا لأي عملية مداهمة أو هجوم قد تشنّه خلايا تنظيم “داعش”، ضد نقاط قوّاتها في المنطقة.

لافتةً إلى أن طيران الاستطلاع التابع للجيش الروسي، يحلق في سماء بادية الرقة منذ الاستهداف الجوّي الذي طال خلايا التنظيم.

الطيران الروسي يستهدف انغماسيي "داعش" بريف الرقة..
الطيران الروسي يستهدف انغماسيي “داعش” بريف الرقة..

التنظيم ينشط بالبادية السورية

والجدير بالذكر أن التنظيم بات ينشط بالبادية السورية من جهة الحدود مع العراق والجهة الشرقية لكل من الرقة وحمص

بعد أن انتهت سيطرته المكانية عقب هزيمته بآخر معاقله (الباغوز) شرقي دير الزور على يد ميليشيا “قسد” المدعومة من قبل التحالف الدولي، أواخر الشهر الثالث من العام الفائت.

ليعتمد التنظيم بعد ذلك، أسلوب الكمائن والهجمات الخاطفة والاغتيالات بغية تحصيل الغنائم والانتقام من كافة أطراف الصراع بالبلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق