الشأن السوريسلايد رئيسي

“الجيش الليبي” يكشف عن 1000 مرتزق سوري هربوا من جبهات القتال في ليبيا إلى أوروبا

أعلن الجيش الليبي، أن المرتزقة السوريون، قاموا بشق طريق الهجرة من ليبيا إلى أوروبا، بإشراف تركيا التي جلبتهم للقتال.

المتحدث باسم الجيش الليبي : ألف مرتزق سوري هربوا إلى أوروبا

وأشار المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري،خلال مؤتمر صحفي عقده مساء الأمس الأربعاء، إلى أن أكثر من ألف مرتزق سوري هربوا من صبراتة وصرمان متجهين نحو أوروبا.

ومن جانبه أكد مدير مكتب التوجيه المعنوي في رئاسة أركان القوات البحرية الليبية، أبو بكر البدري، أن القوات البحرية الليبية تمكنت من تحصين المياه الإقليمية الليبية بعدد كبير من الألغام شديدة الانفجار وقنابل الأعماق .

وحذر أن أي قطعة بحرية أو سفن معادية تدخل المياه الإقليمية الليبية خاصة التركية من الاقتراب من السواحل الليبية، وقال ” أوجه رسالة إلى الشعب التركي والعائلات التركية بعدم السماح بالزج بأبنائهم نحو السواحل الليبية من قبل نظام أردوغان وأعوانه”.

ويذكر أن تركيا لا تنقل قواتها فقط، بل إنها لازالت مستمرة في نقل المرتزقة السوريين التابعين لفصائل المعارضة المدعومة تركيًا، إلى ليبيا، للقتال إلى جانب قوات حكومة الوفاق الوطني الليبي “السرّاج” ضد قوات الجيش الوطني الليبي “حفتر”.

تقرير لـ أسوشيتد برس

وسبق أن نشر موقع “أسوشيتد برس” التقرير الخاص بعمليات محاربة الإرهاب في إفريقيا للبنتاغون، والذي كشف من خلاله عدد المرتزقة السوريين الذين أرسلتهم تركيا إلى ليبيا.

وجاء في تقرير البنتاغون بأنّ تركيا أرسلت ما بين 3500 إلى 3800 مرتزق سوري إلى ليبيا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي، إضافة إلى أنها استمرت في نقل المرتزقة بشكل متواصل.

اقرأ أيضاً : اتفاق تركي روسي من 4 بنود حول ليبيا بمباركة جزائرية

ووفقاً للتقرير فإنّ “تركيا قدمت أموالاً وعرضت الجنسية على آلاف المقاتلين مقابل المشاركة بالنزاع في ليبيا إلى جانب القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس”.

اقرأ أيضاً : أردوغان “لن نخرج من سوريا وتحركاتنا في ليبيا مشروعة” ومصر تتحرّك عسكريا نحو ليبيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى