شاهد بالفيديو

بالفيديو|| مشاهد لإقتراب الطائرات الحربية الأمريكية من الطائرة الإيرانية.. وأول تعليق لواشنطن على الحادثة

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنّ إحدى مقاتلاتها اعترضت، مساء أمس الخميس، الطائرة الإيرانية ضمن الأجواء السورية، بهدف التأكد من هويتها.

وكذلك من أجل ضمان أمن قوات التحالف المتواجدين في قاعدة التنف جنوب سوريا، في الوقت الذي احتجت فيه إيران لدى الأمم المتحدة.

 

– أول تعليق أمريكي حول اعتراض الطائرة الإيرانية

قال المتحدث باسم القيادة الوسطى الأميركية، كابتن بيل أوربان: إنّ “مقاتلة حربية أميركية من طراز أف-15 رصدت طائرة ركاب مدنية إيرانية تابعة لشركة ماهان، على بُعد ألف متر في الأجواء المحيطة بقاعدة التنف في سوريا”.

وأكد بيل أوربان في بيان أصدره عقب الحادثة مباشرة، بأنه “فور التعرّف على هوية الطائرة المدنية الإيرانية، قامت المقاتلة الحربية الأميركية بالابتعاد عنها”.

وأوضح بيل: بأنّ هدف اعتراض الطائرة كان للتأكد من هويتها، ولضمان أمن وسلامة قوات التحالف في قاعدة التنف، القريبة من مثلث الحدود مع الأردن والعراق، والتي تتمركز فيها قوات من التحالف الدولي بقيادة أميركا.

وأضاف بأنه “تمت إعادة فتح الطريق للطائرة الإيرانية بعد الاعتراض، الذي وصفته القيادة الأمريكية الوسطى بالمهني، وأنه تم وفق المعايير الدولية المتبعة.

ووفقاً لما نقلته وكالة “رويترز” عن مسؤولين أميركيين قولهما: “إن طائرة مقاتلة من طراز (أف-15)، اقتربت من طائرة ركاب إيرانية في المجال الجوي السوري.

وكشفا بأن المقاتلة الأميركية دخلت ضمن نطاق مرئي لطائرة الركاب الإيرانية، مؤكدين أنها كانت على مسافة آمنة من الطائرة.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| مقاتلة إسرائيلية تعترض طائرة ركاب إيرانية في الأجواء السورية.. إصابات وحالة ذعر بين الركاب

– إيران تتهم وتتوعد بعد حادثة الطائرة

كانت إيران قد اتهمت في بادئ الأمر إسرائيل بمضايقة طائرتها في الأجواء السورية.

ولكن ما لبثت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية، أن أعلنت بأن “طائرتين مقاتلتين أميركيتين اقتربتا من طائرة ركاب إيرانية في المجال الجوي السوري، الأمر الذي دفع الطيار إلى تغيير الارتفاع سريعاً لتجنب الاصطدام”.

كما نقلت وسائل إعلام إيرانية عن مصادر رسمية قولها إن وصف الجيش الأميركي اعتراض طائرة الركاب بالمهني والآمن مثير للسخرية.

والجدير ذكره أنّ الطائرة الإيرانية، التي كانت في طريقها من طهران إلى بيروت، هبطت في العاصمة اللبنانية بأمان، وبعد إعادة تزودها بالوقود، عادت الطائرة إلى العاصمة الإيرانية مع الساعات الأولى من يوم الجمعة.

اقرأ أيضاً : استهداف قائد لواء “العباس” الإيراني وشاب يرمي الرصاص على عناصر لقسد تحرشوا بفتاة في دير الزور

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى