اخبار سورياسلايد رئيسي

مسؤول في النظام السوري يتوعد اللاجئيين السوريين.. ويزعم مساندة الإنتربول له

تحدث مدير إدارة الأمن الجنائي التابع للنظام السوري ناصر ديب، عن استمرار التعاون بينه وبين منظمة الشرطة الجنائية الدولية الإنتربول.

التعاون مع الإنتربول الدولي:

وقال ديب إن التعاون في الإطار الجنائي مع الإنتربول الدولي، يسير بشكل جيد، ولفت إلى وجود تواصل يومي في إرسال واستقبال البريد، والتعميم عن الأشخاص المطلوبين، الذين “ارتكبوا جرائم تمس بمصالح سوريا” بحسب تعبيره.

وقال إن وزارة الداخلية طورت من عملها لمواجهة ما أسماه جرائم المعلوماتية، والتصدي لترويج الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضاف ديب أنهم يقومون برصد ومتابعة مواقع وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، تبث ما وصفها شائعات وأخبار كاذبة وملفقة.

وأردف أن الهدف من الأخبار هو التأثير على المجتمع ، لافتاً إلى وجود أشخاص يتداولونها بنية حسنة ويساهمون في نشر هذه الشائعات.

اقرأ أيضاً : فضيحة “لواط” بين عناصر أمن الدولة بدمشق تهز الفرع بأكمله.. وعقوبات طالت عشرات المتورطين

مراقبة وسائل التواصل الاجتماعي:

وقال إن هذه المواقع والصفحات نقوم برصدها ومتابعتها، واتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية بحقها وبحق من يديرها.

وذكر أن التعاون يتم من خلال إصدار النشرات الدولية الحمراء لتعقب مرتكبي الجرائم الجنائية كالإرهاب والمخدرات والتزوير والسرقات.

بالإضافة إلى جرائم القتل والمالية، وكذلك مجال سرقة وتهريب الآثار ، ووثائق السفر التي يستخدمها البعض في خارج سوريا.

وأردف ديب أن الأوضاع قلصت حجم التعاون مع الانتربول، مضيفاً أن توقف حركة الطيران قلصت إجراءات تسلم وتسليم المطلوبين.

كما أشاد بعلاقة النظام بروسيا في إطار الانتربول وذكر بأن روسيا دولة صديقة وهي حليف استراتيجي، بحسب تعبيره.

اقرأ أيضاً : رئيس فرع الأمن الجنائي في قوات النظام: “نسبة الجريمة انخفضت في سوريا 50% خلال عام”!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى