أخبار العالم العربي

ابن قائد ميليشيا حزب الله “جواد نصر الله” يتعدى على الذات الإلهية بتغريدة

أثارت تغريدة لنجل قائد ميليشيا “حزب الله اللبناني” حسن نصر الله جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر أنه يتعدى على الذات الإلهية.

حيث قال جواد نصر الله في تغريدة له على حسابه في تويتر: “أنتَ تريد وأنا أريد وحزب الله يفعل ما يريد”، بدلاً من أن يقول أن الله يفعل مايريد، مرفقاً وسم “#أمرنا_أمر_القيادة”، و”#إيمان_جهاد_شهادة” في التغريدة ذاتها.

 

وجاءت التعليقات على تغريدة المدعو جواد نصرالله حاملةً الانتقادات الحادة، وكان بعضها غاضب من إحلال كلمة حزب الله، بدل لفظ الجلاله “الله”، وبعضها ساخر لأن التغريدة تخالف الواقع، إذ إن ميليشيا حزب الله تتلقى يومياً الضربات المتتالية من أمريكا وإسرائيل، وهي تتبجح وتتوعد بالرد من سنوات، غير أن ردودها لا تتعدى فقاعات صوتية وإعلامية لا أكثر.

ورغم النقد الواسع إلا أن جواد نصر الله ظل على موقفه بأن تغيير الكلمة ليس فيه أي قصد، وليس هناك برأيه تعدٍ على وحدانية الله ومشيئته.

اقرأ أيضاً : ميليشيا حزب الله اللبنانية تنعي أحد مقاتليها عقب الغارات الإسرائيلية.. وتل أبيب تخشى الرد (فيديو)

وأتت تغريدة جواد بقصد الوعيد بالرد على إسرائيل، عقب يومين من مقتل أحد قياديي الميليشيا بغارة إسرائيلية بمحيط دمشق يدعى “علي كمال حسين”.

إلا أن الكثير من المغردين، وحتى الصحافة الإسرائيلية استخفت بتهديدات قادة وأنصار ميليشيا حزب الله على تويتر ، حيث ذكرت صحيفة “جيروزالم بوست” الإسرائيلية، أمس الجمعة في تقرير لها، أن عشرات التهديدات التي نشرها أنصار ميليشيا حزب الله اللبناني على شبكات التواصل الاجتماعي، ضد إسرائيل على مدار الأيام الماضية، بعد مقتل أحد أعضاء الحزب، كانت لأغراض دعائية فقط.

ابن قائد ميليشيا حزب الله "جواد نصر الله" يتعدى على الذات الإلهية بتغريدة
ابن قائد ميليشيا حزب الله “جواد نصر الله” يتعدى على الذات الإلهية بتغريدة

اقرأ أيضاً : مناصرون لحزب الله اللبناني يقومون بحرق علم ليبيريا ظناً منهم أنه علم أمريكا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق