سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

بالفيديو|| رغماً عن أنف كورونا.. طابور ضخم من أهالي دير الزور أمام محل لبيع الثلج

تداول ناشطون سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعاً مصوّراً يظهر طابوراً من أهالي دير الزور أمام محل لبيع الثلج، على الرغم من التوصيات بالتباعد الاجتماعي وخطر كورونا القاتل.

– منطقة الشعيطات الواقعة تحت سيطرة قسد

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في دير الزور، عبد الرحمن الأحمد، إنّ الأمر حدث أمس الإثنين، في منطقة الشعيطات بريف دير الزور الشرقي، التي تقع تحت سيطرة ميليشيا “قسد”.

طابور ضخم من أهالي دير الزور أمام محل لبيع الثلج

حيث تجمّع العشرات أمام محل لبيع الثلج، في طابور مكتظ، بمحاولة للحصول على قالب ثلج، في ظل ارتفاع درجات الحرارة، تزامناً مع انقطاع الكهرباء هناك منذ سنوات.

– مشاجرات وإطلاق نار خلال الطابور

وتحدث مراسلنا عن الطابور تخلله مشاجرات بين المتواجدين، تطورت بعضها لإطلاق النار المتبادل من أسلحة خفيفة، تسببت بإصابات بينهم أطفال ونساء.

ولفت إلى أنّ سعر قالب الثلج الواحد يتراوح بين 1500 إلى 5000 ليرة سورية، ويضطر الأهالي لشرائه رغم الغلاء بسبب ظروف الأجواء الحارّه.

اقرأ أيضاً : مجهولون يغتالون وجهاء ومشايخ قبيلة العكيدات شرقي دير الزور.. والدلائل تشير لتورط “داعش”

وعلى الرغم من أن منطقة الشعيطات ذاتها سجّلت فيها عدّة حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد، إلا أنّ الطابور أظهر وضعاً كارثياً فيما لو كان أحد المتواجدين مصاباً بالمرض، يأتي ذلك في ظل غياب سلطات الأمر الواقع عن اتخاذ أي إجراء احترازي للتصدي للمرض.

اقرأ أيضاً : اشتباكات بين “قسد” والأهالي في الكشكية و جديد عكيدات شرقي دير الزور.. وحالة احتقان بالمنطقة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق