أخبار العالمسلايد رئيسي

بعد فيلم وثائقي.. الشرطة الماليزية تداهم مكتب قناة الجزيرة

قالت قناة الجزيرة القطرية، اليوم الثلاثاء، إنَّ الشرطة الماليزية داهمت مكتبها في كوالالمبور، وفق ما نقلته وكالة رويترز.

إغلاق مكتب قناة الجزيرة في ماليزيا

ولفتت الوكالة إلى أن المداهمة تأتي، في إطار تحقيق بشأن برنامج بثّته القناة عن معاملة ماليزيا للعمال الأجانب الذين لا يحوزون وثائق أثناء تفشي جائحة فيروس كورونا (كوفيد19).

وبحسب رويترز، فإن البرنامج (101 إيست) الذي بثّته القناة في الثالث من يوليو المنصرم، والذي حمل عنوان “معتقلون خلال العزل العام في ماليزيا“، أثار ردَّة فعل قوية في ماليزيا، ووصفته السلطات بأنه ”غير دقيق ومضلل وظالم“.

ووفق بيان للقناة فقد صادرت الشرطة بعد المداهمة جهازي كمبيوتر من مكتب الجزيرة، قالت فيه إنها “تدعم التقرير ودعت السلطات لإغلاق التحقيق الجنائي”.

وكانت الشرطة الماليزية في العاشر من يوليو الماضي، استجوبت 6 موظفين في القناة ، حول الفيلم الوثائقي الذي بثّته القناة.

ومن جهته، قال عبد الحميد بدور قائد الشرطة الوطنية للصحفيين، إنَّ: “طاقم الجزيرة اسُتدعي بعدما رأت السلطات أن الفيلم الوثائقي يضم عناصر يمكن التحقيق بشأنها بموجب قانون جنائي يتعلق بالتحريض والاتصالات”.

وزير الدفاع الماليزي

كما كان وزير الدفاع الماليزي، إسماعيل صبري يعقوب، قد طالب القناة في وقتٍ سابق، بالاعتذار للماليزيين، قائلاً إنَّ “اتهامات العنصرية والتمييز ضد المهاجرين الذين لا يحملون وثائق غير حقيقية”.

الشرطة الماليزية تداهم مكتب قناة الجزيرة
الشرطة الماليزية تداهم مكتب قناة الجزيرة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق