الشأن السوريسلايد رئيسي

النظام السوري يحارب أخبار كورونا ويلغي إجراءات وقائية في دمشق وريفها

أصدر محافظ ريف دمشق التابع للنظام السوري، يوم أمس، قراراً يقضي بإلغاء أي إجراء خاص بـ”كورونا” غير صادر عن الفريق الحكومي، خوفاً من أخبار كورونا المنتشرة بمناطق سيطرة النظام السوري.

أخبار كورونا وفتكه بمناطق النظام السوري وسط تكتم عام

ووفقاً لما نشرته صحيفة “وطن” الموالية، فإن محافظ ريف دمشق في حكومة النظام، علاء منير ابراهيم، طالب من كافة الوحدات الإدارية وتحت طائلة المسؤولية عدم اتخاذ أي إجراء أو نشر أي معلومات عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

مع سحب كافة المنشورات التي قامت بها بعض الوحدات الإدارية فيما يخص وباء كورونا، والالتزام بقرارات وتوصيات الفريق المعني بالتصدي لهذا الوباء.

حيث قامت بعض البلديات مثل “جرمانا وقدسيا ومعضمية الشام والتل”، باتخاذ اجراءات مشددة حسب الصلاحيات الممنوحة لها، وعمدت إلى نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي.

النظام السوري يحارب أخبار كورونا
النظام السوري يحارب أخبار كورونا

– التشديد على ارتداء الكمامة وإخلاء الحدائق العامة

وبحسب ما تناقلته وسائل إعلام موالية فإن محافظ حكومة النظام السوري في دمشق، عادل العلبي، ترأس اجتماعاً خاصاً للتشديد على ارتداء الكمامات ومنع التجمعات في الأماكن العامة.

خاصة الأماكن المغلقة (المراكز الثقافية– دور السينما- المولات- المحلات التجارية) والجامعات ووسائل النقل العامة والحافلات وفي الدوائر الرسمية مع الالتزام بالتباعد المكاني.

كذلك منع التجمعات في الحدائق العامة والمساحات الخضراء، والتنسيق مع أجهزة أمن النظام السوري من أجل ضمان تنفيذ هذه الخطوات.

والجدير ذكره أنّ مناطق النظام السوري تعاني من انتشار واسع لفيروس كورونا، وسط محاولات عديدة للنظام بالتكتم على الأمر.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق